مصر تتلقى جرعات من «سبوتنيك» و«جونسون» و«أسترازينيكا» الشهر المقبل

مصر تتلقى جرعات من «سبوتنيك» و«جونسون» و«أسترازينيكا» الشهر المقبل

الحكومة تشدد على تكثيف عملية التلقيح
الخميس - 20 ذو الحجة 1442 هـ - 29 يوليو 2021 مـ
رئيس مجلس الوزراء المصري يشهد إنتاج أول مليون جرعة لقاح (أرشيفية - الحكومة المصرية)

أعلنت مصر «استقبال جرعات من لقاحات (سبوتنيك)، و(جونسون)، و(أسترازينيكا) الشهر المقبل»، فيما شددت الحكومة المصرية على «ضرورة تكثيف وزيادة التطعيمات للمواطنين خلال الفترة المقبلة، في ظل توافر جرعات اللقاحات». وأشاد رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، أمس، بـ«الجهود المبذولة لتوفير اللقاحات المختلفة للمواطنين المصريين، وكذا جهود التصنيع المحلي للقاح».
إلى ذلك، واصل منحنى فيروس «كورونا» الانخفاض في مصر، بعدما «سجلت الإصابات 38 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها للفيروس، والوفيات 9 حالات جديدة». وتؤكد السلطات الصحية في البلاد أن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بالفيروس، حتى مساء أول من أمس، هو 284128 من ضمنهم 228836 حالة تم شفاؤها، و16507 حالات وفاة».
وقالت وزيرة الصحة في مصر، هالة زايد، أمس، إن «معدل الإصابة والوفيات في مصر يشهد انخفاضاً خلال هذه الفترة»، مشيرة إلى أنه «من المقرر أن تصل مواد خام من لقاح (سينوفاك)، خلال الفترة من أغسطس (آب) المقبل وحتى نهاية العام، ما يكفي لتصنيع 70.2 مليون جرعة، هذا إلى جانب استقبال 20 مليون جرعة من لقاح (سبوتنيك)، و20 مليون جرعة من (جونسون آند جونسون)، و35.6 مليون جرعة من لقاح (أسترازينيكا)، و2.4 مليون جرعة من لقاح (فايزر) خلال الفترة نفسها»، لافتة إلى أنه «بذلك يصل إجمالي ما سيتم استقباله من لقاحات خلال الفترة من أغسطس المقبل وحتى نهاية العام إلى 148.2 مليون جرعة، وهو ما يكفي لتطعيم 83.7 مليون مواطن».
وفى هذا الصدد، نوّهت وزيرة الصحة المصرية بالتعاون مع منظمة «اليونيسيف» لدعم سلسلة التبريد اللازمة لحفظ جرعات اللقاحات، موضحة أنه «تم التواصل مع المنظمة وتم الاتفاق على حصول مصر على منحة مجانية تحتوي على 63 ثلاجة بقدرة تخزينية تصل إلى نحو 619 ألف جرعة، وذلك لحفظ جرعات لقاح (فايزر)، ومتوقع وصولها خلال أيام».
وفي ما يتعلق بخطة مكاتب تطعيمات «كورونا» للمسافرين للخارج. أوضحت وزيرة الصحة المصرية خلال اجتماع مجلس الوزراء المصري، أمس، أنه «تم تجهيز 125 مكتباً موزعة على المحافظات المصرية بها جميع التجهيزات اللازمة لتسجيل البيانات وطباعة الشهادات المميكنة، وذلك لتقديم اللقاحات للمسافرين»، مشيرة إلى أن «الحجز يتم عبر البوابة الإلكترونية الخاصة باللقاح، ويكون الموعد المحدد خلال 72 ساعة من التسجيل»، مضيفة أنه «يتم العمل على إتاحة اللقاحات المطلوبة، وذلك لأغراض السفر لدول الاتحاد الأوروبي، والولايات المتحدة الأميركية، ودول الخليج».
ولفتت الوزيرة المصرية إلى أنه «تم الدفع بقوافل طبية متنقلة للشواطئ والقرى السياحية لتقديم خدمات الكشف الأولى والإسعافات الأولية وصرف العلاج اللازم للمواطنين، إلى جانب زيادة عدد سيارات الإسعاف لتحويل الحالات الطارئة إلى المستشفيات، ورفع درجة الاستعداد لكل المستشفيات والمراكز الطبية لاستقبال تلك الحالات، وتوفير جميع الطواقم الطبية، والأدوية والمستلزمات لتقديم الخدمات الصحية المطلوبة»، لافتة إلى أنه «تمت إقامة أكشاك في عدد من المناطق الساحلية وعلى الشواطئ لتقديم الخدمات الطبية للمواطنين، تضمنت نشر التوعية بالإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس (كورونا)، وإمداد المواطنين بأدوية ومستلزمات الإسعافات الأولية، وتسجيل الحصول على لقاح الفيروس، إلى جانب الرد على استفسارات المواطنين».


مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو