تقرير: كوشنر يؤسس شركة استثمارية ويبتعد عن السياسة في المستقبل المنظور

تقرير: كوشنر يؤسس شركة استثمارية ويبتعد عن السياسة في المستقبل المنظور

الخميس - 20 ذو الحجة 1442 هـ - 29 يوليو 2021 مـ
جاريد كوشنر مستشار كبير سابق لدونالد ترمب وصهره (رويترز)

يعتزم جاريد كوشنر -مستشار كبير سابق للرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب وصهره- تأسيس شركة استثمارية مقرها ميامي تسمى «أفينيتي بارتنرز»، وفقاً لما قاله شخص مطلع على خطط كوشنر للأعمال التجارية لشبكة «سي إن إن».

يؤكد المصدر أن تحول كوشنر، زوج إيفانكا ترمب، إلى التمويل يعني أنه لن يشارك في السياسة في المستقبل المنظور. كانت «رويترز» أول مَن أبلغ عن خطط كوشنر، ولا توجد معلومات متاحة حتى الآن عن الأموال التي سيستثمرها كوشنر، وأين سيتم إجراء هذه الاستثمارات.



وقبل العمل في البيت الأبيض، لم يكن لكوشنر خبرة سياسية. شغل منصب الرئيس التنفيذي لشركة التطوير العقاري التابعة لعائلته «كوشنر بروبيرتيز».

وخلال فترة رئاسة ترمب في البيت الأبيض، ظهرت بصمات كوشنر على عدد من بنود جدول أعمال الإدارة، إن لم يكن كلها -من الجدار الحدودي والهجرة إلى العلاقات مع الصين، والعدالة الجنائية، والاتفاقيات التجارية بين المكسيك وكندا والولايات المتحدة، وقضايا الشرق الأوسط، وفي استجابة البيت الأبيض لفيروس «كورونا».

كما رأس مكتب البيت الأبيض للابتكار الأميركي، الذي كان من المفترض أن يقوم بتحديث التكنولوجيا الحكومية.

وتزوج كوشنر من إيفانكا ترمب عام 2009 ويعيش في ميامي منذ مغادرته واشنطن في يناير (كانون الثاني).

كانت شبكة «سي إن إن» قد أفادت بالعلاقة المتوترة التي نشأت بين ترمب وكوشنر، والتي قالت عدة مصادر إنها بدأت بعد خسارة ترمب في الانتخابات.



ويعمل صهر ترمب على كتاب عن الفترة التي قضاها في البيت الأبيض، والمقرر إصداره في عام 2022.


أميركا أخبار أميركا الولايات المتحدة ترمب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة