شريحة من كعكة زفاف تشارلز وديانا معروضة للبيع

شريحة من كعكة زفاف تشارلز وديانا معروضة للبيع

الخميس - 20 ذو الحجة 1442 هـ - 29 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15584]
الجزء المثير للإعجاب من الكعكة مزين بشعار ملكي (مزادات دومينيك وينتر)

احتفظت عائلة مويرا حتى عام 2008 بشريحة من كعكة زفاف الأمير تشارلز والأميرة ديانا إلى أن استحوذ عليها أحد هواة جمع المقتنيات النادرة في ذلك العام ليعرضها مؤخرا للبيع من خلال مزادات «دومينيك وينتر» بمقاطعة «غلوسيستر شاير» البريطانية حسب صحيفة {الميرر}.
وهي مجرد شريحة كبيرة من كعكة زفاف تشارلز وديانا - لا تزال ملفوفة في غلاف بلاستيكي - معروضة للبيع بعد 40 عاماً من عقد قرانهما. وكانت القطعة قد أعطيت لمويرا سميث، أحد موظفي الملكة الأم في كلارنس هاوس، بعد الحفل الذي أقيم عام 1981.
وجرى الاحتفاظ بالشريحة التي يبلغ قياسها 8 بوصات في 7 بوصات وتزن 28 أونصة، في ورق بلاستيكي داخل علبة كعك قديمة طيلة أربعة عقود. واحتفظت بها عائلة مويرا حتى عام 2008 عندما استحوذ عليها أحد هواة الجمع الذي يعرضها الآن للبيع.
وفي الإجمالي، تم صنع 23 كعكة رسمية لحفل الزفاف، بما في ذلك كعكة فواكه بطول 5 أقدام تزن 225 رطلاً. ويُعتقد أن هذه الشريحة قد تم قطعها من كعكة تم توزيعها على الموظفين في «كلريرانس هاوس، تعبيرا عن الامتنان لجهودهم. ومن المتوقع أن تجلب القطعة 500 جنيه إسترليني عند بيعها جنباً إلى جنب مع طلب خدمة حفل زفاف كاتدرائية سانت بول وبرنامج إفطار الزفاف الملكي.
وصف القائمون بالمزاد الشريحة بأنها «خزنة ملكية فريدة من نوعها» لكنهم بالطبع نصحوا بعدم تناولها لأسباب صحية. وقال كريس ألبوري، خبير تقييم التذكارات الملكية في مؤسسة «دومينيك وينتر»: «ما زلت لا أوصي بتناولها بعد 40 عاماً»، مضيفا «إنها تذكار غريب وفريد من نوعه للاحتفال بالزفاف الملكي الذي يحمل سحراً دائماً لعشاق الملوك البريطانيين في جميع أنحاء العالم». وشاهد «حفل زفاف القرن» ما يقدر بنحو 750 مليون شخص على مستوى العالم، حيث أقيمت حفلات في الشوارع في جميع أنحاء المملكة المتحدة للاحتفال به.
وكان قد انفصل الزوجان الملكيان عام 1992 وطلقا عام 1996 بعد زواج دام 15 عاما. توفيت ديانا بشكل مأساوي عن عمر يناهز 36 عاماً في حادث سيارة عام 1997. من المقرر أن يجري البيع في 11 أغسطس (آب).


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة