البرلمان الإيراني يمرر قانوناً مثيراً للجدل لتشديد الرقابة على الإنترنت

البرلمان الإيراني يمرر قانوناً مثيراً للجدل لتشديد الرقابة على الإنترنت

الأربعاء - 19 ذو الحجة 1442 هـ - 28 يوليو 2021 مـ
المرشد الإيراني علي خامنئي يلقي خطابا أمام البرلمان في مايو الماضي (أرشيفية - أ.ف.ب)

مرر البرلمان الإيراني، اليوم الأربعاء، قانوناً لتشديد الرقابة على الإنترنت بعد شد وجذب بين المؤيدين والمعارضين في الدولة التي تشهد سيطرة شديدة بالفعل على المعلومات.
ونال مشروع القانون تأييد 121 نائباً من بين 209 نواب حضروا الجلسة، إلا إنه يجب أن يحصل على الموافقة النهائية من «مجلس الوصاية»، «مجلس صيانة الدستور» القوي في إيران.
وقد أثار مشروع القانون، الذي قدمه المتشددون في البرلمان وخضع لمناقشات لسنوات عدة، انتقادات حادة في مختلف أنحاء إيران. ويقول المؤيدون إن القانون ضروري «من أجل تحسين الإشراف على وسائل التواصل الاجتماعي ومنصات الرسائل والبدء في تأميم الإنترنت؛ بمعنى آخر، إنشاء بدائل إيرانية للخدمات الأجنبية الشعبية».
ويخشى المنتقدون من أن العديد من المنصات العالمية ستتوقف عن العمل. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تسجيل كل مستخدمي الإنترنت. وسيتم حظر كل تطبيقات الشبكات الإلكترونية الخاصة التي يستخدمها الإيرانيون لتجاوز الرقابة والوصول إلى مواقع محظورة.
وقد ظل الإنترنت شوكة في جانب الدولة الإيرانية نظراً لأنه قوض وسائل الإعلام التي تسيطر عليها الدولة.


ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة