مصر تحشد دعم مواطنيها بالخارج لخطط التنمية

مصر تحشد دعم مواطنيها بالخارج لخطط التنمية

الحكومة تنظم مؤتمراً للمساهمة في مبادرة «حياة كريمة»
الأربعاء - 19 ذو الحجة 1442 هـ - 28 يوليو 2021 مـ رقم العدد [ 15583]

تسعى الحكومة المصرية، إلى حشد دعم مواطنيها المقيمين في الخارج لخططها التنموية، وأعلنت وزارة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، نبيلة مكرم، أمس، عن بدء تلقى طلبات حضور «مؤتمر دعم الجمهورية والإسهام في (مبادرة) حياة كريمة» والمقرر انعقاده الشهر المقبل.
وقبل أسبوعين تقريبا، أطلق الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، مبادرة «حياة كريمة» في احتفال كبير بحضور غالبية المسؤولين ووسط حضور جماهيري، متعهداً بأن تسهم في «تغيير وجه الحياة» في ريف البلاد، وترصد لها الحكومة المصرية 700 مليار جنيه (الدولار 15.6 جنيه تقريباً).
وعقدت مكرم اجتماعاً افتراضياً، أمس، بحضور عدد من ممثلي الجاليات المصرية بالخارج، استعدادا لتنظيم المؤتمر، معربة عن شكرها والحكومة المصرية لرموز الجاليات لمقترحهم بتنظيم المؤتمر، وترحيب الوزارة بـ«كل فكر يهدف إلى دعم جهود الدولة».
وأكدت وزيرة الهجرة أنه «سيتم فتح باب التسجيل للكيانات والروابط المصرية بالخارج للمشاركة في المؤتمر، ودعم جهود القيادة السياسية في بناء الجمهورية الجديدة والإسهام في مشروع حياة كريمة حتى الأول من أغسطس (آب) المقبل».
ولفتت الوزيرة إلى التنسيق والتواصل مع ممثلي مؤسسة «حياة كريمة» لعرض التجربة الرائدة على مستوى العالم، اتصالا بالتعاون لتنفيذ حملة تبرعات في سبتمبر المقبل.
وأوضحت أن المؤتمر «سيتم بالتعاون والتنسيق مع مختلف الوزارات وبحضور برلمانيين وشخصيات عامة لإبراز دور المصريين بالخارج في دعم الدولة وخطط الجمهورية الجديدة التي أطلقها الرئيس الفتاح السيسي»، ومشددة على أن «المؤتمر يعكس دور مواطنينا بالخارج في دعم كل الجهود الوطنية المخلصة للنهوض بمصر، وإبراز النهضة المصرية في مختلف المجالات والأماكن التي تنظم الوزارة زيارات لها». كما أضافت الوزيرة أنه «سيتم تنظيم (مهرجان اتكلم عربي) بالتوازي مع فعاليات المؤتمر، ليشارك أبناء المصريين بالخارج في الفاعليات لربطهم بالهوية الوطنية وجذورهم، واستعراض ما وصلت إليه المبادرة الرئاسية منذ انطلاقها». وكانت وزارة الهجرة نظمت في عام 2019 «المؤتمر الأول للكيانات المصرية بالخارج» بمشاركة أكثر من 55 كيانًا مصريًا في مختلف دول العالم. وتحفز مؤسسات مصرية عدة على المساهمة بمبادرة «حياة كريمة»، وقبل أيام أظهرت مؤسسات دينية مصرية دعماً كبيراً للمبادرة وفيما أكد شيخ «الأزهر الشريف» الدكتور أحمد الطيب دعمه لخطوات «بناء الوطن والجهود المخلصة التي يبذلها الرئيس المصري أجل توفير حياة كريمة للمصريين»، أجازت «دار الإفتاء» توجيه أموال الزكاة للمبادرة.


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة