معارك عنيفة تسفر عن مقتل 20 شخصاً وتشريد الآلاف في منطقة متاخمة لتيغراي

معارك عنيفة تسفر عن مقتل 20 شخصاً وتشريد الآلاف في منطقة متاخمة لتيغراي

الخميس - 12 ذو الحجة 1442 هـ - 22 يوليو 2021 مـ
مسلحان مواليان لجبهة تحرير تيغراي الشعبية (أرشيفية - أ.ب)

قتل ما لا يقل عن 20 مدنيا ونزح عشرات الآلاف خلال اشتباكات بين متمردين وقوات موالية للحكومة في منطقة عفار الإثيوبية المحاذية لإقليم تيغراي وفق ما قال مسؤول اليوم (الخميس).
وأوضح محمد حسين وهو مسؤول في الوكالة الوطنية الإثيوبية للاستجابة للكوارث ومقرها في عفار «القتال العنيف ما زال مستمرا. تأثر قرابة 70 ألف شخص بشكل مباشر ونزحوا... وقُتل أكثر من 20 مدنيا»، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.
واندلع الصراع في تيغراي قبل ثمانية أشهر بين قوات الحكومة المركزية وقوات حزب جبهة تحرير شعب تيغراي الحاكم في الإقليم. وأعلنت الحكومة الإثيوبية النصر بعد ثلاثة أسابيع بسيطرتها على مقلي عاصمة الإقليم، لكن الجبهة واصلت القتال.
وفي 28 يونيو (حزيران)، استعادت الجبهة السيطرة على مقلي، وتسيطر الآن على معظم الإقليم، لكن حكومة إقليم أمهرة المجاور تقول إن لها السيادة على أجزاء في الغرب والجنوب، وكان إقليم أمهرة قد أرسل قوات إلى المناطق المتنازع عليها.


ايثوبيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة