سلاح استُخدم في قتل أشهر مجرمي الغرب الأميركي يباع بمزاد الشهر المقبل

سلاح استُخدم في قتل أشهر مجرمي الغرب الأميركي يباع بمزاد الشهر المقبل

الخميس - 12 ذو الحجة 1442 هـ - 22 يوليو 2021 مـ
المسدس الذي استُخدم في قتل أشهر الخارجين عن القانون بالغرب الأميركي في القرن التاسع عشر (رويترز)

يُطرح المسدس الذي استُخدم في قتل بيلي ذا كيد -أشهر الخارجين عن القانون في الغرب الأميركي في القرن التاسع عشر- للبيع في أحد المزادات الشهر المقبل. وكان بيلي ذا كيد قد لقي حتفه رمياً بالرصاص على يد قائد الشرطة بات جاريت عام 1881 بعد مطاردة استمرت لأشهر، حسبما نقلت وكالة «رويترز» للأنباء.

قالت دار «بونهامز» للمزادات أمس (الأربعاء)، إنه من المتوقع أن يجلب مسدس بات جاريت ما بين مليوني دولار وثلاثة ملايين دولار. ووصفت دار «بونهامز» المسدس بأنه «الكنز الأكثر شهرة في التاريخ القديم للغرب الأميركي».

ويُطرح المسدس للبيع ضمن مجموعة تشمل أسلحة نارية تعود للغرب الأميركي ومقتنيات أخرى قام زوجان من تكساس هما جيم وتيريزا إيرل بجمعها على مدى نحو 50 عاماً. وتوفي جيم إيرل في عام 2019 وقررت عائلته بيع المجموعة.

كان بيلي ذا كيد مطلوباً في أريزونا ونيو مكسيكو بعد أن قُتل ثمانية رجال. وتعقبه جاريت إلى مزرعة في فورت سومنر في نيو مكسيكو وأطلق عليه النار فأرداه قتيلاً في 14 يوليو (تموز) 1881.


أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة