«شاومي» تتفوق على «آبل» في سوق مبيعات الهواتف الذكية لأول مرة

«شاومي» تتفوق على «آبل» في سوق مبيعات الهواتف الذكية لأول مرة

السبت - 8 ذو الحجة 1442 هـ - 17 يوليو 2021 مـ
عملاء يفحصون هواتف في أحد متاجر شاومي بالهند (أ.ف.ب)

استحوذت الشركة الصينية للإلكترونيات شاومي على 17 في المائة من حصة السوق العالمية للهواتف الذكية لتطيح بالعملاق الأميركي «آبل» من المركز الثاني في قائمة أكبر الشركات المصنعة للهواتف الذكية في العالم في الربع الثاني من العام الجاري 2021.
ووفقاً لموقع «ذا فيرج» للأخبار التقنية، أضحت شاومي ثاني أكبر صانع للهواتف في العالم بعد أن قفزت شحناتها بنسبة 83 في المائة، خلف شركة سامسونغ الكورية الجنوبية في المركز الأول.
وهذه هي المرة الأولى التي تقتحم فيها شركة شاومي الصينية المراتب المتقدمة للهواتف والتي هيمنت عليها تاريخياً شركة سامسونغ بحصة 17 في المائة وأبل بحصة 14 في المائة، وفقاً لبيانات شركة الأبحاث «كاناليس».
وارتفعت أسهم شاومي بنسبة 4.1 في المائة أمس (الجمعة)، فيما يعد أفضل أداء على مؤشر «هانغ سينغ» القياسي في هونغ كونغ.
وكانت شركة شاومي نشطة بشكل خاص، حيث أطلقت جهازين رئيسيين خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام. ويتميز جهاز Mi 11 Ultra بأحد أكبر مستشعرات الكاميرا في أي هاتف ذكي حتى الآن، مما يؤكد طموح الشركة للارتقاء إلى نطاق التسعير المتميز.
قال بن ستانتون، مدير أبحاث شركة «كاناليس»: «تعمل شركة شاومي على تنمية أعمالها في الخارج بسرعة»، مستشهداً بزيادة المبيعات في مناطق تشمل أوروبا الغربية وأفريقيا وأميركا اللاتينية، حسب موقع «ذا فيرج».
وتابع ستانتون: «بالمقارنة مع سامسونغ وأبل، يقل متوسط ​سعر البيع لأجهزة شاومي بحوالي 40 في المائة و75 في المائة على التوالي... لذا فإن الأولوية الرئيسية لشركة شاومي هذا العام هي زيادة مبيعات أجهزتها المتطورة، مثل Mi 11 Ultra. لكنها ستكون معركة صعبة، حيث تشترك كل من «فيفو» و«أبو» في نفس الهدف، وكلاهما على استعداد لإنفاق مبالغ كبيرة على التسويق عبر الإنترنت لبناء علامتهما التجارية بطريقة لا تفعلها شاومي».
وكانت شركة «هواوي» الصينية أيضاً احتلت التصنيف لفترة وجيزة، إلى أن أزاحتها العقوبات الأميركية ومنعت عنها إمدادات الرقائق الأساسية العام الماضي.


الصين آبل

اختيارات المحرر

فيديو