البيت الأبيض يستبعد تأثر المفاوضات في فيينا بمحاولة إيران اختطاف صحافية

البيت الأبيض يستبعد تأثر المفاوضات في فيينا بمحاولة إيران اختطاف صحافية

الأربعاء - 5 ذو الحجة 1442 هـ - 14 يوليو 2021 مـ
المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي (رويترز)

أدانت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي عملية اختطاف صحافية مقيمة بنيويورك من قبل عملاء إيرانيين، وشددت على أن إدارة بايدن مستمرة في جهودنا لتقييد برنامج إيران النووي ومواجهة محاولات إيران إسكات أصوات الذين يعملون سلمياً لمواجهة الوضع المروع داخل إيران وخارجها، وشددت على أن سلطات إنفاذ القانون تقوم باتخاذ الخطوات المناسبة مع المتهمين بالتخطيط لاختطاف الصحافية.

ونفت ساكي وجود تأثير لهذه العملية على المحادثات النووية الإيرانية، وقالت: «ندرك أن إيران ليست لاعباً جيداً على الساحة الدولية، ولم تقم أبداً بتقييم إيران على أنها لاعب جيد؛ ليس فقط من خلال هذه المؤامرة لاختطاف صحافية أميركية إيرانية مقيمة في الولايات المتحدة، لكن أيضاً أنشطتهم في المنطقة»، وأضافت: «لدينا قلق كبير من أنشطة إيران في المنطقة، والقيام بإجراءات انتقامية، لكننا في الوقت نفسه ما زلنا نرى أنه من مصلحة الولايات المتحدة، ومن مصلحتنا الوطنية الانخراط في المناقشات الجارية حتى نتمكن من الحصول على رؤية أكبر ومراقبة لمسار إيران في الجهود النووية»، وشددت المتحدثة باسم البيت الأبيض على أن إدارة بايدن مستمرة في متابعة المسار الدبلوماسي من منطلق الإيمان بأن الجهود الدبلوماسية بناءة.


أميركا ايران النووي الايراني

اختيارات المحرر

فيديو