متى يجب على المطعمين بالكامل ارتداء الأقنعة الواقية؟

متى يجب على المطعمين بالكامل ارتداء الأقنعة الواقية؟

الخميس - 29 ذو القعدة 1442 هـ - 08 يوليو 2021 مـ
مواطن تايلاندي يرتدي القناع الواقي أثناء تلقيه جرعة من لقاح مضاد لفيروس «كورونا»... (إ.ب.أ)

تعدّ سلالة «دلتا» من فيروس «كورونا» أكثر قابلية للانتقال؛ وربما أكثر خطورة من غيرها، وتشكل الآن أكثر من نصف الإصابات الجديدة في الولايات المتحدة، وفقاً لـ«المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها».

ويؤدي هذا المتحور؛ جنباً إلى جنب معدلات التطعيم المنخفضة في أجزاء كثيرة من البلاد، إلى زيادة جديدة في الإصابات؛ الأمر الذي نجم عنه تشجيع مسؤولي الصحة في لوس أنجليس وسانت لويس الأشخاص الذين جرى تطعيمهم بالكامل على ارتداء الأقنعة في الداخل، وفقاً لشبكة «سي إن إن».

وأصدرت منظمة الصحة العالمية إرشادات مماثلة.

ولتوضيح الالتباس حول ضرورة ارتداء الأقنعة، لجأت «سي إن إن» إلى الدكتورة ليانا وين؛ طبيبة الطوارئ وأستاذة السياسة الصحية والإدارة في «كلية معهد ميلكن للصحة العامة» بجامعة جورج واشنطن.

وقالت وين إن الأقنعة للمطعمين بالكامل لا تزال مطلوبة في بعض الأماكن، مثل المطارات والطائرات والقطارات والمستشفيات. وأضافت: «إذا كان المكان يتطلب كمامات، فلا يزال يتعين عليك ارتداؤها، لذلك من الجيد أن تحمل قناعاً معك في حالة احتياجك إليه».

وفي رد على سؤال حول الظروف التي لا يتعين فيها على المطعمين ارتداء قناع، قالت وين: «هناك عوامل تؤثر على ذلك... العامل الأول هو صحتك، وحالة التطعيم الخاصة بأفراد أسرتك. إذا كنت تعاني من نقص المناعة؛ فيجب أن ترتدي قناعاً في جميع الأماكن الداخلية؛ حيث يمكن أن تتعرض لأشخاص غير محصنين».

وتابعت: «إذا كنت تعيش مع شخص يعاني من نقص المناعة أو مع أطفال صغار غير محصنين، فقد لا تزال ترغب في اتخاذ احتياطات إضافية».

وأشارت وين إلى أن احتماك إصابتك بفيروس «كورونا» ونقله إلى عائلتك أقل بكثير بمجرد تلقيك اللقاح، لكن العلمية ليست مستحيلة. وأضافت: «ضع في حسبانك ارتداء قناع في الأماكن عالية الخطورة، مثل متاجر البقالة المزدحمة أو المراسم الدينية الداخلية».

ومن العوامل الأخرى التي تنصح وين المطعمين بملاحظتها، مستوى الإصابة بفيروس «كورونا» ومعدل التطعيم في مجتمعك. هذان النوعان مرتبطان بشكل عام: المناطق ذات معدلات التطعيم الأعلى تميل أيضاً إلى مستويات إصابة منخفضة.

وقالت الطبيبة: «إذا كنت تعيش في منطقة يتم فيها تطعيم أكثر من 80 في المائة من البالغين، وكانت معدلات الإصابة بالفيروس منخفضة جداً، فإن احتمالات مواجهتك شخصاً مصاباً غير محصن تقل بشكل كبير. ربما تكون أكثر أماناً إذا لم ترتد القناع مقارنة بوجودك؛ على سبيل المثال، في منطقة تلقى أقل من 30 في المائة من البالغين فيها اللقاحات، وحيث ينتشر متغير (دلتا)».

وأشارت وين إلى أن اللقاحات المضادة لفيروس «كورونا» الموجودة في الولايات المتحدة تعمل بشكل جيد للغاية. وتابعت: «لكن لا يوجد لقاح فعال بنسبة 100 في المائة... فكر في اللقاح على أنه معطف واق من المطر فعال للغاية. إذا كان الجو ممطراً، فستكون محمياً. إذا كان المطر يهطل بشدة، فربما ستظل بخير... ولكن إذا كنت تدخل وتخرج من العواصف الممطرة طوال الوقت، فقد ينتهي بك الأمر إلى التبلل».

وحول ما يرتبط بالعودة إلى العمل مع زملاء مطعمين بالكامل، قالت وين: «نحن نعلم أن التطعيم يقلل بشكل كبير من احتمالية إصابتك بالعدوى وأن تكون حاملاً للفيروس من دون أعراض... إن احتمال إصابتك من شخص جرى تطعيمه، إذا كنت مطعماً أيضاً، هو (صفر) تقريباً».


أميركا أخبار أميركا الصحة الولايات المتحدة فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

فيديو