كتاب جديد: ترمب اقترح إرسال الأميركيين المصابين بـ«كورونا» إلى غوانتانامو

كتاب جديد: ترمب اقترح إرسال الأميركيين المصابين بـ«كورونا» إلى غوانتانامو

الثلاثاء - 12 ذو القعدة 1442 هـ - 22 يونيو 2021 مـ
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب (أرشيفية-رويترز)

زعم كتاب جديد أنه في الأيام الأولى من ظهور فيروس «كورونا»، دعا الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب إلى إرسال الأميركيين المصابين بالفيروس إلى الخارج إلى خليج غوانتانامو، وفقاً لصحيفة «الغارديان».
ونُشرت هذه الادعاءات في كتاب جديد بعنوان «سيناريو الكابوس: داخل استجابة إدارة ترمب للوباء الذي غيّر التاريخ»، من تأليف المراسلين في صحيفة «واشنطن بوست»، ياسمين أبو طالب ودميان باليتا.
وفقاً للصحيفة، سأل ترمب مساعديه خلال اجتماع في غرفة العمليات بالبيت الأبيض في فبراير (شباط) من العام الماضي، قبل تفشي الوباء الذي أودى بحياة أكثر من 600 ألف شخص في الولايات المتحدة: «أليس لدينا جزيرة نمتلكها؟ ماذا عن غوانتنامو؟».
وبحسب ما ورد، قال ترمب أيضاً: «نحن نستورد البضائع. لن نستورد أي فيروس».
وكتب المراسلان أن المساعدين رفضوا الفكرة عندما طرحها ترمب مرة أخرى.
وتحتفظ الولايات المتحدة بخليج غوانتانامو بعقد إيجار طويل متنازع عليه من كوبا. يستخدم السجن هناك لإيواء المشتبهين بالإرهاب دون محاكمة وفي ظروف قاسية للغاية، ومنذ هجمات الحادي عشر من سبتمبر (أيلول) أصبح نقطة تجذب الإدانة من قبل جماعات حقوق الإنسان.
وفي عام 2019، ذكر كتاب «إي وورنينغ باي أنونيميس» الذي تم الكشف عن مؤلفه لاحقاً، وهو مايلز تايلور مسؤول سابق في الأمن الداخلي - أن ترمب اقترح إرسال مهاجرين إلى القاعدة في كوبا.
وفقاً لتايلور، اقترح ترمب تصنيف جميع المهاجرين الذين يدخلون الولايات المتحدة دون إذن على أنهم «مقاتلون أعداء»، ثم إرسالهم إلى غوانتانامو.


أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا ترمب فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة