وفاة رب أكبر عائلة في العالم

وفاة رب أكبر عائلة في العالم

الاثنين - 4 ذو القعدة 1442 هـ - 14 يونيو 2021 مـ
عائلة الهندي زيونا تشانا (غيتي)

توفي الرجل الهندي زيونا تشانا، أمس (الأحد)، تاركاً وراءه أكبر عائلة في العالم.

وتوفي تشانا عن عمر 76 عاماً في قرية باكتاونغ في ولاية ميزورام الهندية الواقعة على الحدود مع ميانمار وبنغلاديش، حسب ما ذكرته هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).

ويُعتقد أن تشانا رب الأسرة الأكبر في العالم، حيث ترك وراءه 38 زوجة و89 ابناً وابنة و36 حفيداً.

وأكد الخبر رئيس وزراء ولاية ميزورام، زورامتهانجا، الذي قال على «تويتر»، إنه يقدم تعازيه «بقلب حزين».

وبحسب ما ورد، عانى تشانا من أمراض السكري وارتفاع ضغط الدم. وقال الأطباء، إن حالته تدهورت في منزله بقرية باكتاونغ، وتم نقله إلى المستشفى، مساء الأحد، حيث أُعلن وفاته لدى وصوله.

وتعيش العائلة الضخمة في منزل من أربعة طوابق به 100 غرفة، وتتقاسم زوجاته مهجعاً قريباً من غرفة نوم تشانا الخاصة.


والمنزل هو مَعلم سياحي رئيسي في ولاية ميزورام، حيث يحتشد الناس من جميع أنحاء العالم لإلقاء نظرة على نمط حياة الأسرة.

ووفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء، وُلد تشانا عام 1945، والتقى بأكبر زوجاته التي تكبره بثلاث سنوات عندما كان عمره 17 عاماً.

ورأس تشانا قبل وفاته طائفة مسيحية محلية تبيح تعدد الزوجات، أسسها جده عام 1942.


الهند منوعات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة