مستشار سابق بالبيت الأبيض: ترمب ارتكب 3 «خطايا مميتة» خلال مواجهة كورونا

مستشار سابق بالبيت الأبيض: ترمب ارتكب 3 «خطايا مميتة» خلال مواجهة كورونا

الاثنين - 4 ذو القعدة 1442 هـ - 14 يونيو 2021 مـ

قال أندي سلافيت المستشار السابق رفيع المستوى بالبيت الأبيض، أمس الأحد، إن الرئيس السابق دونالد ترمب ارتكب ثلاث «خطايا مميتة» خلال التعامل مع جائحة فيروس كورونا.

وتابع سلافيت، الذي عمل في فريق البيت الأبيض للاستجابة لفيروس كورونا خلال إدارة ترمب وفي بداية عهد بايدن، إن إنكار تهديد فيروس كورونا وقمع المعارضة وتشجيع الانقسام بين الأميركيين كانت كلها خطوات خاطئة للرئيس الخامس والأربعين للبلاد. وقال لبرنامج «فيس ذا نيشن» على شبكة «سي بي إس»: «كان يمكن أن نواجه الجائحة دون إدارة ترمب. لكن كان هناك ثلاث... خطايا مميتة ارتكبتها إدارة ترمب». وأضاف «الأولى كانت سلطته في أنه يعتقد أنه يمكن إنكار وجود الفيروس أو تأثيره، وجعل أتباعه يتماشون معه».

وأوضح سلافيت: «لو لم يفعل ذلك وقال بكل بساطة إن لدينا مشكلة، لكننا الأن في وضع مختلف تماماً». مبينا أن «الخطيئة المميتة الثانية» لترمب هي قمع المعارضة، وقال: «أي شخص لا يتفق مع الرواية التي يريدها الرئيس تم سحقه». وأوضح أن آخر الخطايا تمثلت في استغلال ترمب للانقسامات بين الأميركيين حول مدى جدية التعامل مع «كوفيد - 19».


أميركا ترمب فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة