خبراء هلاليون: «كسل» اللاعبين أضاع الأزرق في «النهائي»

خبراء هلاليون: «كسل» اللاعبين أضاع الأزرق في «النهائي»

مصادر قالت إنه لا صحة لتوجهات للإطاحة بالجابر
الاثنين - 3 شهر ربيع الثاني 1435 هـ - 03 فبراير 2014 مـ
حالة الإحباط بدت واضحة على محيا ياسر القحطاني عقب الخسارة

يعاود لاعبو الهلال في السادسة والنصف من مساء اليوم تدريباتهم تأهبا لمواجهة الشباب في الجولة الـ21 من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين التي ستجرى يوم الخميس المقبل، وكان المدرب سامي الجابر قد منح لاعبيه راحة يوم أمس، عقب مشاركتهم في نهائي كأس ولي العهد الذي خسره 2-1 أمام المنافس التقليدي النصر، الذي ألقى بظلاله على الهلاليين الذين عدوا خسارتهم جاءت بشرف، ملقين باللائمة على حكم المباراة السلوفيني، على اعتبار أن ضربة الجزاء التي أهدت الفوز والكأس الذهبية للنصر كانت غير صحيحة، حسب رأيهم، وطالبوا بنسيان نهائي كأس ولي العهد.
ومن جهة أخرى، أبلغت مصادر هلالية موثوقة «الشرق الأوسط» بعدم صحة ما تردد أمس بشأن عقد اجتماعات شرفية - إدارية لدراسة إبعاد سامي الجابر المدير الفني في الفريق الهلالي من منصبه، مشددة على أن إدارة الفريق فنيا لا تستوجب إقالة المسؤول بسبب خسارة. وكان عدد من لاعبي الهلال السابقين، ومنهم الحارس الدولي السابق محمد الدعيع، قد أشادوا بالعمل الذي قدمه سامي كمدرب للفريق هذا الموسم، وأكد الدعيع أن سامي الجابر من أنجح المدربين بعد أن أوصل الفريق لنهائي كأس ولي العهد ووصافة الدوري، الذي ينافس فيه على اللقب. وطالب الدعيع الإعلام بعدم تحميل المدافع سلطان الدعيع وزر خسارة الكأس، بعد أن سجل الأخير هدف التعادل للنصر في مرماه بالخطأ، مؤكدا أن مثل هذه الأخطاء تحدث، وحتى لا يخسره النادي مثلما خسر الحارس السابق بدر الدعيع الذي جرى تحميله خسارة الفريق أمام النصر في نهائي كأس الأمير فيصل. من جانبه، أكد الحارس السابق للهلال تركي العواد أن النصر استحق الفوز، وقال: «لا يمكن أن نسلب النصر حقه في الفوز، حتى ولو كانت ضربة الجزاء غير صحيحة، فالهلال بدأ الدوري بمستوى متميز في أول خمس جولات، بعد ذلك أصبح لدى اللاعبين كسل بعدم التحرك وطلب الكرة، فيجب على اللاعبين إعادة النظر فيما قدموه من جهد وروح ومستوى، حتى يواصل الفريق بقوة المنافسة على الدوري». وتمنى العواد ألا تنعكس آثار خسارة كأس ولي العهد على الفريق بالدوري، وطالب الهلاليين بالوقوف مع سامي ومع اللاعبين .


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة