تحسن سنوي لافت للموازنة الأميركية

تحسن سنوي لافت للموازنة الأميركية

السبت - 2 ذو القعدة 1442 هـ - 12 يونيو 2021 مـ رقم العدد [ 15537]
من المتوقع استمرار ارتفاع أسعار الغذاء في الولايات المتحدة في ظل تنامي الطلب مع نقص المعروض (رويترز)

قالت وزارة الخزانة الأميركية، مساء الخميس، إن الحكومة الأميركية سجلت عجزاً 132 مليار دولار في مايو (أيار)، وهو ما يعادل نحو ثلث العجز في مايو 2020 الذي بلغ 399 مليار دولار.
وارتفعت العائدات في مايو 167 في المائة، لتصل إلى 464 مليار دولار. وقالت الوزارة أيضاً إن الضرائب المقتطعة من الأجور زادت 20 في المائة لتصل إلى 204 مليارات دولار في مايو، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، بينما ارتفعت ضرائب الشركات في مايو إلى 18 مليار دولار من ملياري دولار العام الماضي.
وزادت النفقات في مايو أربعة في المائة عن العام السابق، لتصل إلى 596 مليار دولار مع استمرار مدفوعات حزمة المساعدات التي تبناها الرئيس جو بايدن البالغة 1.9 تريليون دولار، والمرتبطة بـ«كوفيد - 19».
ونمت الإيرادات منذ بداية عام 29 في المائة عن الفترة نفسها من العام السابق، لتصل إلى 2.607 تريليون دولار، في حين زادت النفقات 20 في المائة لتصل إلى 4.671 تريليون دولار.
وفي سياق مستقل، يتوقع المحللون استمرار ارتفاع أسعار الغذاء في الولايات المتحدة خلال الفترة المقبلة، في ظل استمرار تنامي الطلب مع نقص المعروض نتيجة عوامل جديدة منها موجات الجفاف التي أضرت بالعديد من المحاصيل الزراعية وزيادة الطلب الصيني على الواردات الزراعية.
وأشارت وكالة «بلومبرغ» إلى أن المستهلكين في الولايات المتحدة سيشعرون كل يوم تقريباً بتداعيات ارتفاع الأسعار، مثل ارتفاع أسعار التعاقدات الآجلة لفول الصويا، وهو ما يمكن أن يؤثر على أسعار العديد من المطاعم، نتيجة استخدام فول الصويا في إنتاج العديد من المنتجات بدءاً من البرغر حتى المايونيز.
وأشارت «بلومبرغ» إلى اشتداد الضغط على أسواق فول الصويا نتيجة زيادة استخدامه في تغذية الماشية، مما يؤثر على أسعار توريده للصناعات الغذائية. كما تتوقع «بلومبرغ» أن تواجه سوق الذرة في الولايات المتحدة نقصاً كبيراً في المعروض خلال العام الحالي بسبب موجة الجفاف التي أثرت على المحصول في الوقت الذي يستعد فيه الأميركيون لموسم السفر في الصيف، مما يؤدي إلى زيادة الطلب على الوقود الحيوي المستخرج من الذرة. وقد ارتفع سعر الذرة بالفعل إلى أعلى مستوى له منذ ثماني سنوات.


أميركا الإقتصاد الأميركي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة