البرلمان الألماني يوافق على تنصت الشرطة على الاتصالات المشفرة

البرلمان الألماني يوافق على تنصت الشرطة على الاتصالات المشفرة

الخميس - 29 شوال 1442 هـ - 10 يونيو 2021 مـ
عناصر من الشرطة الألمانية في برلين (أرشيفية - رويترز)

وافق البرلمان الألماني، اليوم (الخميس)، على منح صلاحية جديدة للشرطة الاتحادية تسمح لها بالتنصت على الاتصالات المشفرة، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.
غير أن هذه الصلاحية قاصرة على الاتصالات الهاتفية عبر ماسنجر، وفي حالات قليلة للغاية، منها على سبيل المثال، عندما يتعلق الأمر بعصابة تهريب عبر الحدود وهي تضع أشخاصاً في حاوية أو شاحنة مبردة، ويكون هناك خطر أن يفقد أحد هؤلاء الأشخاص حياته بسبب الاختناق.
وأقرّ البرلمان مشروع قانون خاص بهذه الصلاحية بفضل دعم أصوات نواب طرفي الائتلاف الحاكم، وهما تحالف المستشارة أنجيلا ميركل، والحزب الاشتراكي الديمقراطي، وصوتت جميع الكتل المعارضة بشكل موحد ضد مشروع القانون.
كما نص مشروع القانون على توسيع طفيف لنطاق قائمة المهام الموكلة للشرطة الاتحادية حيث سيتم السماح لها بترحيل الأجانب الملزمين قانوناً بمغادرة البلاد في حال وجدت الشرطة الاتحادية هؤلاء الأشخاص في المناطق التي تقع في دائرة اختصاصها مثل محطات القطارات أو أثناء التفتيش على متن قطار، على أن يتم الترحيل بعد أخذ موافقة مكتب الأجانب المحلي المختص.
وينص المشروع الذي تم إقراره أيضاً على تحسين وضع مقارّ العمل التي تستخدمها الشرطة الاتحادية داخل محطات السكك الحديدية وفي المطارات.


المانيا حقوق الإنسان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة