«رأس الخيمة» تعين «العربية للطيران» كناقل رسمي للإمارة

«رأس الخيمة» تعين «العربية للطيران» كناقل رسمي للإمارة

ينتظر أن تشكل دافعا قويا لجهود التنمية الاقتصادية إضافة إلى دورها في تعزيز أداء قطاعي السفر والسياحة
الأحد - 2 شهر ربيع الثاني 1435 هـ - 02 فبراير 2014 مـ
إحدى طائرات «العربية للطيران» («الشرق الأوسط»)

أعلنت دائرة الطيران المدني بحكومة رأس الخيمة أمس عن توقيعها لاتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة «العربية للطيران»، لتصبح الأخيرة بموجبها الناقل الرسمي للإمارة، وتقدم خدماتها من مطار رأس الخيمة الدولي، في الوقت الذي تسهم فيه الخطوة الهامة بربط الإمارة بالكثير من الوجهات الحيوية في المنطقة، وزيادة عدد الوجهات التي يمكن للمقيمين في رأس الخيمة والإمارات الشمالية المجاورة الوصول إليها.
وبحسب الإعلان عن الشراكة فإنه من المتوقع أن تساهم تلك الشراكة بين الطيران المدني و«العربية للطيران»، في ترسيخ مكانة رأس الخيمة كوجهة سياحية مميزة، علاوة على دورها المحوري في تعزيز النمو الاقتصادي في الإمارة.
وقال المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة الطيران المدني - رأس الخيمة: «يمثل إعلان اليوم (أمس) خطوة هامة في مسيرة تطوير قطاع الطيران في رأس الخيمة، مدفوعا بالاستقرار الاقتصادي للإمارة، وزيادة تعدادها السكاني إلى جانب النمو الكبير في أنشطة القطاعين السياحي والصناعي. نحن على ثقة بأن شراكتنا الاستراتيجية مع (العربية للطيران)، التي تمتلك سجلا حافلا بالنجاحات والإنجازات، ستثمر عن الكثير من المزايا الهامة لإمارة رأس الخيمة».
وأضاف: «في الوقت الذي تمضي فيه إمارة رأس الخيمة قدما في تأكيد موقعها الرائد كوجهة سياحية مميزة، نثق بأن هذه الشراكة ستشكل رافدا هاما لجهودنا على المدى الطويل، عبر الاستفادة من الإمكانات التشغيلية الكبيرة التي تتمتع بها (العربية للطيران) وشبكة وجهاتها الواسعة بالإضافة إلى الخبرة الكبيرة الذي يتمتع بها فريقها الإداري».
من جانبه قال عادل علي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «العربية للطيران»: «تهدف شراكتنا مع دائرة الطيران المدني في رأس الخيمة إلى الارتقاء بقطاع النقل الجوي في الإمارات الشمالية إلى آفاق جديدة من التميز، بالتزامن مع دعم الخطط التنموية الطموحة للإمارة. ولا شك بأن قطاع السياحة في رأس الخيمة يشهد نموا كبيرا في المرحلة الراهنة، ويتمتع بمؤشرات قوية للمحافظة على هذا الزخم خلال السنوات المقبلة». وتابع علي موضحا: «تعبر هذه الشراكة الاستراتيجية بجلاء عن متانة البنى التحتية لقطاع الطيران في دولة الإمارات ومؤهلات النمو الكبيرة التي يتمتع بها. وبالإضافة إلى ذلك، فإن إطلاق عمليات (العربية للطيران) من مطار رأس الخيمة الدولي سيشكل دافعا قويا لنمو قطاع السياحة والسفر في الإمارة، ويمنح سكانها فرصة الاستفادة من أفضل عروض القيمة مقابل المال التي توفرها الشركة».
يذكر أن «العربية للطيران» تأسست في أكتوبر (تشرين الأول) 2003 وهي مدرجة في سوق دبي المالية، وتسير رحلاتها حاليا إلى 90 وجهة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وشبه القارة الهندية من مراكزها الرئيسية الثلاثة في الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة؛ والإسكندرية في مصر؛ والدار البيضاء بالمغرب.
وتعتبر دائرة الطيران المدني في رأس الخيمة الهيئة المسؤولة عن تشغيل نظام النقل الجوي في الإمارة ووضع التشريعات الخاصة به. وتأسست الدائرة عام 1974 كعنصر داعم للمساعي التنموية على المستويين الاقتصادي والاجتماعي في الإمارة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة