مدرب العروبة بعد تهجمه على حكم المباراة: آسف

مدرب العروبة بعد تهجمه على حكم المباراة: آسف

الرويلي قال إن متابعته لماركينهو في روما ساعده على التصدي للجزائية
السبت - 10 جمادى الأولى 1436 هـ - 28 فبراير 2015 مـ
لاعبو العروبة يحتجون على أحد قرارات الحكم فهد المرداسي

شن الروماني تيتا فاليريو، مدرب فريق العروبة، هجوما لاذعا على طاقم تحكيم المباراة التي جمعتهم بالاتحاد أمس، مشيرا إلى تجاهله لضربتي جزاء لصالح فريقه.
وقال تيتا: «هناك ضربتا جزاء لم يحتسبهما الحكم، خصوصا الثانية، وفي ظل هذه الظروف كيف لنا أن نفوز، كانت النتيجة تكاد تكون أقرب للتعادل».
وأضاف: «سأطالب اللاعبين بعدم الالتفات للأخطاء التي ترتكب في حق الفريق وتقديم جل ما لديهم، وسننصف أنفسنا بالفوز وحصد النقاط، وهناك مباراتان سابقتان لم نكن نستحق الخسارة فيهما».
وقدم مدرب العروبة أسفه بعد الأحداث التي صاحبت مواجهته أمام الاتحاد، ومنها تعديه بـ«البصق» على حكم المباراة، وقال: «النقطة كانت ستفيدنا والأخطاء التحكيمية ساهمت في تغيير نتيجة المباراة، بعد أن رفض الحكم احتساب أخطاء كثيرة ضد فريقي، والحياة تتطلب النظر للمستقبل وعدم الالتفات إلى الخلف وهو ما سأعمل عليه مع اللاعبين في الفترة المقبلة لمواصلة تقديم العطاءات المميزة للفريق في المباريات والسعي لإسعاد الجماهير بحصد النقاط».
من جانبه، أشار رافع الرويلي حارس فريق العروبة إلى أن متابعته لمحترف فريق الاتحاد البرازيلي ماركينهو عندما كان محترفا في روما الإيطالي ساعدته على التصدي لضربة الجزاء التي احتسبت ضد فريقه في المباراة وتقدم لها ماركينهو، مطمئنا أنصار فريقه بأنه ليس هناك ما يقلقهم في ظل المستويات الجيدة التي يقدمها الفريق، مبينا أن مستوى فريقه في تصاعد من مباراة إلى أخرى، متمنيا أن يحصدون الفوز والنقاط الثلاث في المباريات المقبلة لإسعاد جماهيرهم.
من جانبه، قال خضر سلامة محترف فريق العروبة: «قدمنا مباراة جيدة وقد يكون لنا ضربات جزاء لم تحتسب، وأترك تقييم الأمر للخبراء. لاعبو العروبة والاتحاد قدموا أداء جيدا بعد أن تقاسما مجريات المباراة، ولم يحالفنا الحظ بالتوفيق بتعديل النتيجة على أقل تقدير ونبارك لهم الفوز الذي لم يكتب لنا ونعد جماهيرنا ببذل قصارى جهودها في إسعادهم في المباريات المقبلة».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة