وفاة الصحافي والدبلوماسي الفرنسي الشهير إيريك رولو

وفاة الصحافي والدبلوماسي الفرنسي الشهير إيريك رولو

الجمعة - 9 جمادى الأولى 1436 هـ - 27 فبراير 2015 مـ

توفي الصحافي الفرنسي والدبلوماسي الخبير في شؤون الشرق الأدنى إيريك رولو عن عمر يناهز 89 عاما، وفق ما أعلنت عائلته أمس.
وقال ابنه لوكالة الصحافة الفرنسية عبر الهاتف إن رولو توفي أول من أمس في مدينة أوزيس في جنوب فرنسا حيث عاش منذ العام 2004.
وولد رولو في القاهرة في يوليو (تموز) العام 1926، وأجبر على اختيار المنفى في العام 1951 وأسقطت عنه جنسيته المصرية. وعمل رولو مع وكالة الصحافة الفرنسية بين العامين 1953 و1960 قبل أن ينتقل إلى صحيفة «لوموند» حتى العام 1985.
وعمد الرئيس الاشتراكي فرنسوا ميتران إلى ترقيته إلى منصب سفير حيث كان سفير بلاده لدى تونس بين العامين 1985 و1986 ومن ثم لدى تركيا بين 1988 و1991.
وتحولت مهنته الدبلوماسية بعد ذلك إلى صراع قوة بين ميتران ورئيس الحكومة اليميني جاك شيراك، وانتهى بتعيين رولو «سفيرا متنقلا» لفرنسا.
وبرز اسمه في أواخر الثمانينات من القرن الماضي في قضايا رهائن حيث عمد إلى تنفيذ مهمات سرية باسم الرئيس ميتران. ونشر إيريك رولو، الذي تعاون مع صحيفة «لوموند ديبلوماتيك»، مذكراته في العام 2012 تحت عنوان «في كواليس الشرق الأدنى (1952 - 2012)».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة