الهند: نفوق «غامض» لـ18 فيلاً... والمتهم صاعقة

الهند: نفوق «غامض» لـ18 فيلاً... والمتهم صاعقة

الجمعة - 2 شوال 1442 هـ - 14 مايو 2021 مـ

عثر على ثمانية عشر فيلا نافقا في أدغال ولاية أسام شمال شرقي الهند، على ما أعلنت الجمعة السلطات المحلية التي فتحت تحقيقا بشأن أسباب هذه الحالات، فيما رجح مسؤولون أن تكون ناجمة عن صاعقة، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
وأبدى وزير الغابات في ولاية أسام باريمال سوكلابايدا عميق حزنه بسبب نفوق هذه الحيوانات، وأشار إلى أن الفيلة قد تكون قضت جراء الصاعقة التي ضربت محمية غابات كاندالي في مقاطعة ناغاون ليل الأربعاء الخميس.
وأوضح للصحافيين في المكان الواقع على بعد حوالي 150 كيلومترا جنوب شرقي غواهاتي عاصمة الولاية: «من المؤلم جدا رؤية الفيلة تموت هكذا. لكن علينا انتظار تقرير التشريح لمعرفة سبب موتها المحدد».
وأعرب رئيس وزراء ولاية أسام هيمانتا بيسوا سارما في بيان عن قلقه إزاء نفوق «هذا العدد الكبير من الفيلة».
وأرسلت حكومة أسام فريقا من الأطباء البيطريين في منطقة تلال باموني، حيث نفقت الفيلة في ظروف لا تزال غامضة.
وسيجري الأطباء البيطريون تشريحا لجيف الفيلة النافقة على أن يحيلوا تقريرهم إلى السلطات.
غير أن بعض المدافعين عن البيئة يشككون بفرضية أن تكون صاعقة قد فتكت بهذا العدد الكبير من الأفيال في وقت واحد.
وقال الناشط البيئي المعروف في أسام سوماياديب داتا الذي حلل الصور المنشورة في الصحافة، إن فرضية الصاعقة مستبعدة، قائلا إن «التسمم قد يكون وراء نفوق هذه الفيلة».
وأضاف داتا: «إذا كانت الفيلة قد قضت بسبب الصاعقة، على الحكومة الحرص على إحالة المذنبين أمام القضاء»، واصفا الحادثة بأنها «مقلقة».
ولفت إلى أن «مثل هذه الحوادث لنفوق فيلة برية جراء الصاعقة لم يحصل يوما من قبل في أسام ولا في شمال شرقي الهند. إذا ما كان الأمر عملا جرميا، يجب اتخاذ خطوات فورية لتوقيف المذنبين».
وتضم الهند حوالي ثلاثين ألف فيل، أي ما يقرب من 60 في المائة من أعداد الفيلة البرية في آسيا.


الهند البيئة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة