دول خليجية تستقبل عيد الفطر بتخفيف إجراءاتها

دول خليجية تستقبل عيد الفطر بتخفيف إجراءاتها

السعودية ترفع حظر سفر المواطنين... وسلطنة عمان تستمر في الإغلاق
الأربعاء - 30 شهر رمضان 1442 هـ - 12 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15506]

مع استمرار جائحة كورونا للعام الثاني على التوالي، خففت دول خليجية إجراءاتها الاحترازية، فيما شددت دول أخرى تدابيرها لمنع التجمعات في عيد الفطر والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وصل بعض منها إلى حظر تجولٍ شامل.

وبين فرض حظر جزئي في سلطنة عمان ورفعه في الكويت، وبدء تخفيف الإجراءات في قطر من أواخر الشهر؛ تتجه السعودية إلى عودة كاملة لحياتها الطبيعية، مع رفع تعليق رحلات الطيران الدولي بشكل كامل وفتح مطارات المملكة ابتداءً من 17 مايو (أيار) الجاري.

وتعد الدول الخليجية، أبرز الدول في العالم، التي تتوسع فيها بكثافة توزيع اللقاحات، أبرزها السعودية التي تسجل اليوم توزيع 11 مليون لقاح، تتبعها الإمارات.

- السعودية

قررت السعودية إقامة صلاة العيد في جميع مناطق المملكة، ووجهت بالتوسع في أماكن إقامتها بجميع مصليات الأعياد، لتشمل الجوامع والمساجد الإضافية التي تقام فيها صلاة الجمعة. وأعلنت رفع تعليق السفر للمواطنين وفتح المنافذ البرية والبحرية والجوية بشكل كامل، ابتداءً من الساعة 1:00 من صباح يوم الاثنين الموافق 17 مايو من العام الحالي.

ويقتصر اعتماد سريان رفع تعليق سفر المواطنين إلى خارج المملكة، على المواطنين المحصنين الذين تلقوا جرعتي لقاح (كوفيد 19) كاملتيْن، وكذلك الذين تلقوا جرعة واحدة، شريطة أن يكون قد مر 14 يوماً على تطعيمهم بالجرعة الأولى بحسب ما يظهر في تطبيق «توكلنا»، والمواطنين المتعافين من فيروس كورونا، شريطة أن يكونوا قد أمضوا أقل من 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، بالإضافة إلى المواطنين الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً، شريطة أن يقدموا قبل السفر بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي، تغطي مخاطر (كوفيد 19) خارج المملكة، وفقاً لما تعلنه الجهات المعنية من تعليمات.

- عمان

وفي عمان قررت السلطنة فرض حظر تجول على حركة الأفراد والمركبات من الساعة السابعة مساءً حتى الساعة الرابعة صباحاً، بدأ العمل به من يوم السبت 26 رمضان الموافق 8 مايو، ويسري حتى 15 مايو الجاري.

كما قامت بحظر جميع الأنشطة التجاريّة طوال اليوم باستثناء محلات بيع المواد الغذائية، ومحطات الوقود، والمؤسسات الصحية والصيدليات، فيما يُسمح بخدمة التوصيل للمنازل لجميع البضائع خلال فترة الحظر المذكورة، وتعليق حضور الموظّفين إلى مقارّ عملهم واعتماد نظام العمل عن بُعد في مختلف وحدات الجهاز الإداري للدولة وغيرها من الأشخاص الاعتبارية العامة من الأحد 9 مايو وحتى الثلاثاء 11 مايو الجاري، وتقليص عدد الموظّفين الذين يطلب منهم الحضور إلى مقارّ العمل.

وكانت اللجنة العُليا قررت أيضاً عدم إقامة صلاة العيد وأسواق العيد التقليدية «الهبطات»، ومنع التجمعات بأنواعها كافة في مختلف المواقع، بما فيها الشواطئ والمتنزهات والحدائق العامة، خلال أيام عيد الفِطرِ المُبارك، وتشمل تجمّعات العوائل وتجمّعات المُعايدة والاحتفالات الجماعية بالعيد.

- الكويت

بعد مرور أكثر من شهرين على تطبيق الحظر الجزئي في الكويت، أعلنت الكويت إنهاء حظر التجول الجزئي اعتباراً من أول أيام عيد الفطر المبارك في سياق تطورات الإجراءات الوقائية من الجائحة.

كما قررت الكويت تعليق الرحلات مع نيبال وباكستان وسريلانكا وبنغلاديش باستثناء رحلات الشحن بسبب كورونا، وقررت أيضاً السماح بتسلم طلبات الوجبات من المطاعم والمقاهي فقط دون البقاء بالداخل.

- الإمارات

أما في الإمارات، فأعلنت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في دولة الإمارات، عن 5 إجراءات احترازية يجب الالتزام بها خلال عيد الفطر، في إطار التصدي لفيروس كورونا المستجد، وتضمّنت إجراءات الهيئة ضرورة تجنّب الزيارات والتجمعات العائلية، واقتصارها فقط على أفراد العائلة الواحدة التي تسكن المنزل نفسه، والحرص على ارتداء الكمامات، والالتزام بالتباعُد الجسدي أثناء الجلوس مع كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة.

ونصحت الهيئة بتقليل التزاور، والاكتفاء بالتهنئة عبر قنوات التواصل الإلكترونية، وعدم تبادل الهدايا والأطعمة بين الجيران، ودعت إلى الامتناع عن توزيع العيدية على الأطفال، أو صرفها من المصارف، وتداولها بين الأفراد خلال هذه الفترة، وطالبت استخدام البدائل الإلكترونية لذلك.

- قطر

وقررت قطر رفع قيود كورونا التي تم فرضها في مارس (آذار) الماضي تدريجياً على أربع مراحل، على أن تبدأ المرحلة الأولى في الـ28 من مايو (أيار) الجاري، ثم المرحلة الثانية في 18 يونيو (حزيران)، فيما المرحلة الثالثة ستبدأ في 9 يوليو (تموز)، وتختتم بالمرحلة الرابعة في 30 يوليو المقبل.

وحسب وزارة الصحة القطرية ستكون مدة كل مرحلة من المراحل الأربع ثلاثة أسابيع على الأقل، مع تقييم مستمر للمؤشرات على مستوى البلاد لتقرير الانتقال من مرحلة إلى أخرى.

وسوف تسمح المرحلة الأولى بتجمع خمسة أشخاص كحد أقصى حاصلين على تطعيمات كورونا في مكان مغلق، مع إعادة فتح المساجد لصلاة الجماعة اليومية مع بعض القيود.

وتتعلق المراحل بالوجود في المساحات الخارجية والشواطئ والكورنيش وقاعات الأفراح والمناسبات، والرياضة، التي تبدأ في المرحلة الأولى بالسماح بوجود مجموعات لا يتجاوز عددها 5 أشخاص في الأماكن المغلقة، و10 أشخاص كحد أقصى من الحاصلين على التطعيم في الأماكن المفتوحة، مع استمرار منع إقامة حفلات الزفاف.

أما في المرحلة الأخيرة فسوف يسمح لعدد أكبر من الأشخاص بالمشاركة في الفعاليات والتدريبات، والسماح بتأجير القوارب السياحية بنسبة 50 في المائة وبسعة 30 في المائة، مع أفضلية في جميع المراحل للأشخاص الذين حصلوا على التطعيم بحيث يكون لهم العدد الأكبر في التجمع.

- البحرين

وسمحت البحرين بدءاً من أول أيام عيد الفطر، بإتاحة تناول الطعام في الأماكن المغلقة للمواطنين والمقيمين والزائرين الذين تم تطعيمهم وتعافيهم من «كوفيد - 19»، ومن يظهر دليل تلقيهم للتطعيم في تطبيق BeAware Bahrain أو أي تطبيق رسمي آخر معتمد من دول مجلس التعاون الخليجي.

أما الزوار من الدول الأخرى فعليهم إثبات تلقيهم التطعيم بإبراز بطاقة التطعيم المعتمدة، المقدمة عند الوصول إلى المملكة، كما يُسمح بالوصول للخدمات الداخلية، للأطفال دون سن 12 عاماً، إذا كان يرافقهم شخص مُطعّم أو متعافٍ من الفيروس التاجي المستجد، ويسمح للأطفال في الفئة العمرية 12 - 17 سنة بالدخول في جميع الأحوال.

ولن يتمكن الأشخاص غير المطعمين من الوصول لخدمات تناول الطعام الداخلية في المطاعم والمقاهي، وصالات الألعاب الرياضية، وحمامات السباحة، ودور السينما الداخلية، والمنتجعات الصحية، ومراكز الألعاب الداخلية والخارجية، والفعاليات والمعارض والمؤتمرات، كما الحضور للتشجيع في الرياضات الداخلية والخارجية.

من جهة أخرى، تقرّر في البحرين بدءاً من أول أيام عيد الفطر إلغاء فحص فيروس كورونا (PCR) عند الوصول للمطعمين والمتعافين من دول مجلس التعاون؛ من خلال إبراز الشعار الأخضر للمتطعمين والمتعافين في التطبيقات الرسمية المعتمدة لديهم لفيروس كورونا.


الخليج العربي فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة