«سقطت أمي.. ساعدوني»... لعبة تلهم طفلاً الاتصال بالطوارئ لإنقاذ والدته

«سقطت أمي.. ساعدوني»... لعبة تلهم طفلاً الاتصال بالطوارئ لإنقاذ والدته

الخميس - 24 شهر رمضان 1442 هـ - 06 مايو 2021 مـ
الطفل عيسى خان يحمل لعبة على شكل سيارة شرطة (بي بي سي)

ألهمت لعبة على شكل سيارة شرطة تحمل رقم «999» طفلاً يبلغ من العمر أربعة أعوام في بريطانيا الاتصال برقم الطوارئ، عندما انهارت والدته أثناء إصابتها بنوبة صرع، وفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).
وقالت شارلوت خان إن ابنها عيسى، الذي يعاني من تأخر في النطق، استخدم هاتفها لطلب المساعدة، حيث قال للشرطة: «سقطت أمي. ساعدوني».
وأوضحت خان أنها «لا يمكن أن تكون أكثر فخراً» بعيسى، الذي قام أيضاً بتمرير المفاتيح عبر صندوق البريد لعناصر الشرطة.
وشكرت شرطة نوتنغهامشير الصبي على «شجاعته وسرعة تفكيره».
وقالت خان، من نوتنغهام، التي تعاني من نوبات صرع، إنها انهارت يوم السبت وقت الغداء، عندما كان زوجها ديلور في العمل.
وأوضحت الشابة البالغة من العمر 25 عاماً: «ضربت رأسي في حوض السمك. الشيء التالي الذي أتذكره هو أن ثلاثة أو أربعة عناصر شرطة أيقظوني وأخبروني بما حدث».
وأخبرها العناصر أن عيسى اتصل بهم وأظهر لهم اللعبة على شكل سيارة الشرطة عند وصولهم. وقالت: «إنه يعرف كيف يستخدم هاتفي».
وأضافت خان أن عيسى قد أوضح لها منذ ذلك الحين كيف أجرى المكالمة، وقام بذلك من خلال تجاوز كلمة المرور الخاصة بها واستخدام وظيفة مكالمة الطوارئ.
وتابعت: «استغرقت المكالمة 17 دقيقة. كان يجري محادثة، ولكن لم يكن هناك سوى كلمات معينة يمكنهم فهمها... والكلمات الرئيسية كانت (أمي سقطت على الأرض)».
وتتبعت الشرطة المكالمة وتم إرسال العناصر إلى العنوان كأولوية.
وقالت خان: «أخبرني عناصر الشرطة أنهم اعتقدوا أنهم سيضطرون إلى كسر الباب، لكن عيسى أرسل المفاتيح عبر صندوق البريد».
وأوضحت: «حتى عندما كانوا يطرقون الباب، قام بفحص النافذة للتأكد منهم قبل تسليم المفاتيح».
كما أشارت إلى أن المسعفين تبعوا الشرطة وقاموا بعلاجها في المنزل.
وأضافت: «أشعر بالدهشة مما فعله طفلي... لا أصدق ذلك. لم أعتقد قط أن ابني البالغ من العمر أربع سنوات سيتعين عليه الاتصال بالرقم 999. لا أعرف ما الذي كان ليحصل لو لم يتصل بهم».
وأعلنت شرطة نوتنغهامشير أن بعض العناصر يعتزمون زيارة منزل عيسى مجدداً بهدف شكره على ما فعله. وقال سوبت سوكيش فيرما، رئيس إدارة الاتصال: «من الواضح أننا لم نكن لنفعل أي شيء لولا شجاعة عيسى وتفكيره السريع. بالنيابة عن الجميع في شرطة نوتنغهامشاير، أود أن أقدم له جزيل الشكر».


المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة أخبار بريطانيا الأطفال

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة