مصر تتخذ إجراءات لتجنب تسلل «المتحور الهندي»

مصر تتخذ إجراءات لتجنب تسلل «المتحور الهندي»

منع صلاة التهجد في المساجد
الثلاثاء - 22 شهر رمضان 1442 هـ - 04 مايو 2021 مـ رقم العدد [ 15498]
امرأتان من فرق التوعية الصحية التي تطوف على سكان المحافظات (صفحة وزارة الصحة على «فيسبوك»)

اتخذت مصر إجراءات احترازية لتجنب تسلل «المتحور الهندي» إلى البلاد. وقال مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحية والوقائية، محمد عوض تاج الدين، إن «هناك إجراءات استثنائية ووقائية للحد من أي احتمالية لوجود الفيروس الهندي المتحور في مصر، وتحديداً في المطارات، فضلاً عن متابعة رحلات الذهاب والعودة من وإلى الهند»، في حين أكدت وزارة الأوقاف المصرية «منع إقامة صلاة التهجد في المساجد نظراً لجائحة كورونا المستجد»، وذكرت أن «إنهاء الخدمة هي عقوبة من يسمح بذلك أو يشارك فيه بالمساجد». ودعت «الأوقاف»، في بيان لها أمس، إلى إقامة «صلاة التهجد في المنازل».

وفي غضون ذلك، أكدت وزيرة الصحة المصرية، هالة زايد، استمرار «تكثيف حملات التوعية والتثقيف الصحي للمواطنين بمختلف المحافظات المصرية، لنشر الوعي بالإجراءات الاحترازية والوقائية للفيروس، من خلال فرق التواصل المجتمعي والتثقيف الصحي، في إطار الحرص على رفع الوعي الصحي لدى المواطنين، بالتزامن مع الاحتفالات بالأعياد والمناسبات الدينية، بما يساهم في خفض معدل الإصابات بالفيروس».

وأوضحت الوزيرة أنه «تم نشر فرق التواصل المجتمعي بمحافظات سوهاج وأسيوط والقاهرة والجيزة والقليوبية وقنا، بالإضافة إلى انطلاق فريق بمحافظات المنيا وكفر الشيخ والمنوفية، لتقديم التوعية الصحية للمواطنين».

وأعلنت وزيرة الصحة المصرية، أمس، أن «فرق التواصل المجتمعي بالوزارة قدمت التوعية الصحية خلال اليوم الأول من عملها، أول من أمس، إلى 50 ألف مواطن، بشأن الإجراءات الوقائية والاحترازية، وأهمية تلقي اللقاح».

وناشدت «الصحة» المواطنين مجدداً، في حال أي ظهور لأعراض مرضية للفيروس، التوجه إلى «أقرب مستشفى، أو الاتصال مباشرة بالخط الساخن لتلقي الاستفسارات». ووفق إفادة لـ«الصحة»، فإنه «تم تسجيل 1051 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معملياً للفيروس، و67 حالة وفاة جديدة». وبحسب «الصحة»، فإن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بالفيروس، حتى مساء أول من أمس، هو 229635، من ضمنهم 172342 حالة تم شفاؤها، و13469 حالة وفاة».

ومن جهته، أكد مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحية والوقائية أنه «لم يُرصد حتى الآن أي حالات تدل على وجود الفيروس المتحور الهندي في مصر»، لافتاً إلى أن «هذا الفيروس المتحور وصل إلى 17 دولة حول العالم»، مضيفاً في تصريحات متلفزة أمس: «إننا حالياً في الموجة الثالثة من انتشار الفيروس، وهناك زيادة في عدد الحالات، مقارنة بالأسابيع الماضية والفترة نفسها من العام الماضي»، لافتاً إلى أن «الدولة المصرية توفر أكبر قدر ممكن من التطعيمات ضد الفيروس».

ودعا وكيل وزارة الصحة المصرية للشؤون الوقائية، محمد عبد الفتاح، المواطنين إلى «الالتزام بالإجراءات الاحترازية، والحفاظ على التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامة»، لافتاً إلى أن هناك «فرقاً على أعلى مستوى في كل المحافظات لمتابعة استعدادات المستشفيات وتلبية كل الاحتياجات»، مؤكداً أن «الأعراض التنفسية الخاصة بـ(كورونا) هي المنتشرة حالياً في مصر، ولم تتغير».

وقال عبد الفتاح، في تصريحات متلفزة مساء أول من أمس، إن «محافظات القاهرة والمنوفية وأسوان وقنا وسوهاج والبحر الأحمر هي الأعلى في الإصابات»، موضحاً أن «المستشفيات مجهزة لاستقبال الإصابات، وهناك 40 في المائة من الأسرة شاغرة»، لافتاً إلى أنه «تم تسجيل أكثر من مليوني مواطن على الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة لتلقي اللقاح، ونستهدف تطعيم 200 ألف مواطن يومياً من خلال 360 مركز تطعيم».


مصر فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة