القضاء الإسباني يستدعي زعيم «بوليساريو» بتهمة ممارسة «التعذيب»

القضاء الإسباني يستدعي زعيم «بوليساريو» بتهمة ممارسة «التعذيب»

الاثنين - 21 شهر رمضان 1442 هـ - 03 مايو 2021 مـ
الأمين العام لجبهة بوليساريو إبراهيم غالي (أ.ف.ب)

استدعى القضاء الإسباني الأمين العام لجبهة «بوليساريو» إبراهيم غالي، الذي نُقل إلى إسبانيا لتلقي العلاج والمتهم بممارسة «التعذيب»، للمثول أمامه الأربعاء، وفق ما أفاد اليوم (الاثنين) مصدر قضائي.

وأثارت معالجة غالي في إسبانيا «سخط» المغرب. وقد استدعاه القضاء الإسباني للمثول أمامه في إطار شكوى تقدم بها المعارض السياسي لقيادة «بوليساريو» فاضل بريكة، الذي يحمل الجنسية الإسبانية، وفق المصدر نفسه، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

لكن القضاء الإسباني يجهل ما إذا غالي المصاب بـ«كوفيد – 19»، وفق مقربين منه، سيتمكن من المثول أمام المحكمة. وهو يقبع منذ الأسبوع الأخير من أبريل (نيسان) في مستشفى في لوغرونيو (شمال)، وفق الصحافة المحلية.

وكانت الرباط استدعت السفير الإسباني لديها للتعبير عن «سخطها» بسبب استضافة بلاده زعيم جبهة «بوليساريو» الانفصالية لتلقي العلاج على أراضيها. وكانت وزارة الخارجية الإسبانية قد شددت على أن غالي «نُقل إلى إسبانيا لدواعٍ إنسانية بحتة من أجل تلقي علاج طبي».

وكان انفصاليو جبهة «بوليساريو» قد أعلنوا، في بيان، أن زعيمهم يتلقى العلاج و«يتماثل للشفاء» بعد إصابته بكورونا، بدون أن يكشفوا مكان وجوده. وتناقلت وسائل إعلام مغربية تسجيلات فيديو لثلاثة أشخاص، هم رجلان وامرأة، كانوا يقيمون في مخيمات تندوف في الجزائر، طالبوا فيها السلطات الإسبانية باعتقال غالي ومحاكمته بتهم ارتكاب «انتهاكات لحقوق الإنسان» وعمليات «تعذيب».


اسبانيا المغرب أخبار اسبانيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة