إطلاق 3 صواريخ على قاعدة تضم جنوداً أميركيين في العراق

إطلاق 3 صواريخ على قاعدة تضم جنوداً أميركيين في العراق

الاثنين - 21 شهر رمضان 1442 هـ - 03 مايو 2021 مـ
قاعدة بلد الجوية العراقية (أرشيفية - رويترز)

أُطلقت ثلاثة صواريخ، مساء اليوم (الاثنين)، على قاعدة جوية شمال بغداد تضم جنوداً أميركيين، وفق ما أفاد مسؤول أمني لوكالة الصحافة الفرنسية.
والهجوم الصاروخي هو الثاني في أقل من 24 ساعة بعدما استهدف صاروخان، مساء أمس (الأحد)، مطار بغداد حيث يتمركز أيضاً جنود أميركيون في إطار قوة التحالف للتصدي لتنظيم «داعش» الإرهابي.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم بعد، وسبق أن أعلنت جماعات مسلحة، يقول بعض المسؤولين العراقيين إنها مدعومة من إيران، مسؤوليتها عن وقائع مماثلة، بحسب وكالة «رويترز» للأنباء.
واشنطن تتّهم فصائل مسلّحة عراقية مقرّبة من إيران باستهداف قوّاتها ودبلوماسييها في بغداد وفي سائر القواعد العسكرية المنتشرة في العراق والتي يتمركز فيها جنود أميركيون.
ومنذ تسلّم الرئيس الأميركي جو بايدن السلطة في نهاية يناير (كانون الثاني)، استهدف نحو ثلاثين هجوماً بعبوّات ناسفة أو صواريخ أرتالاً لوجيستية تابعة للتحالف الدولي وقواعد تضم جنوداً أميركيين والسفارة الأميركية في بغداد.
وأدّت هذه الهجمات إلى مقتل متعاقدَين أجنبيين وتسعة عراقيين هم متعاقد وثمانية مدنيين.
واستهدفت عشرات الهجمات الصاروخية الأخرى الأميركيين في العراق منذ خريف عام 2019 في ظلّ إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب، وقد خلّفت أيضا قتلى وجرحى.
وبلغت الهجمات مستوى جديداً منتصف أبريل (نيسان) حين نفّذت فصائل عراقية موالية لإيران لأول مرة هجوماً بطائرة مسيّرة مفخّخة على قاعدة عسكرية تستضيف أميركيين في مطار أربيل شمال البلاد.


العراق الحرب في العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة