في ضربة لرئيس الوزراء الياباني... المعارضة تفوز بثلاثة مقاعد برلمانية

في ضربة لرئيس الوزراء الياباني... المعارضة تفوز بثلاثة مقاعد برلمانية

الاثنين - 14 شهر رمضان 1442 هـ - 26 أبريل 2021 مـ
رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا (أ.ب)

قال مسؤولون يابانيون في وقت مبكر من اليوم الاثنين إن المرشحين المدعومين من أحزاب المعارضة فازوا في انتخابات تكميلية بثلاثة مقاعد برلمانية مما يمثل ضربة قاسية لرئيس الوزراء يوشيهيدي سوغا.

وتنذر نتائج انتخابات الأحد، وهي الأولى منذ تنصيب سوغا في سبتمبر (أيلول) الماضي، بالسوء لحزبه الليبرالي الديمقراطي الحاكم في الوقت الذي تستعد فيه البلاد لانتخابات عامة يجب إجراؤها بحلول الخريف.

وتأتي انتصارات المرشحين الثلاثة المدعومين من الحزب الدستوري الديمقراطي المعارض وسط انتقادات شديدة حول استجابة سوغا لجائحة «كوفيد - 19» وفضائح داخل حزبه.

وقال سوغا للصحافيين اليوم الاثنين: «نقبل بكل تواضع حكم الناخبين. ونود تصحيح ما يحتاج إلى تصحيح».

وقال هاكوبون شيمومورا، رئيس مجلس أبحاث السياسة في الحزب الليبرالي الديمقراطي، للصحافيين إن نتائج الانتخابات كانت «قاسية للغاية».

وأضاف شيمومورا أن النتائج أظهرت أن الناس يريدون أن تقوم الحكومة بعمل أفضل فيما يتعلق بالاستجابة للجائحة.

وفاز كينكو ماتسوكي، مرشح الحزب الدستوري الديمقراطي، وهو نائب سابق، أمس الأحد بسهولة بمقعد الدائرة الثاني في جزيرة هوكايدو بشمالي اليابان، حيث لم يقدم الحزب الليبرالي الديمقراطي مرشحاً خاصاً به.

وتمت الدعوة إلى الانتخابات التكميلية على مقعد الدائرة الثاني في جزيرة هوكايدو بعد أن أُجبر تاكاموري يوشيكاوا، الذي شغل منصب وزير الزراعة في عهد رئيس الوزراء السابق شينزو آبي، على الاستقالة بسبب فضيحة رشوة.

وشغل مرشح آخر عن الحزب الدستوري الديمقراطي، جيرو هاتا، مقعد ناجانو بعد أن خلا في أعقاب وفاة شقيقه يويشيرو هاتا بسبب «كوفيد - 19» في ديسمبر (كانون الأول).

وفي مقاطعة هيروشيما الغربية، فازت هاروكو مياجوتشي، بدعم من الحزب الدستوري الديمقراطي وأحزاب معارضة أخرى، على مرشح الحزب الليبرالي الديمقراطي هيدينوري نيشيتا.

وأجريت انتخابات هيروشيما بعد أن استقالت عضوة مجلس الشيوخ في الحزب الليبرالي الديمقراطي أنري كاواي، التي أدينت في يناير (كانون الثاني) بشراء الأصوات في انتخابات 2019. من منصبها كنائبة في البرلمان في فبراير (شباط).

كما استقال زوجها وزير العدل السابق كاتسويوكي كاواي في مارس (آذار) بعد الاعتراف بالذنب في الفضيحة أمام المحكمة.


اليابان اليابان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة