السيسي وبن زايد يبحثان القضايا المشتركة و{سد النهضة}

السيسي وبن زايد يبحثان القضايا المشتركة و{سد النهضة}

القاهرة تجدد التزامها بأمن الخليج
الأحد - 13 شهر رمضان 1442 هـ - 25 أبريل 2021 مـ رقم العدد [ 15489]
الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال لقائه الشيخ محمد بن زايد في القاهرة أمس (وام)

بحث الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في القاهرة العلاقات الثنائية وسبل تنميتها في مختلف المجالات والعمل المشترك بين البلدين، وذلك بما يحقق مصالحهما المتبادلة، إضافة إلى آخر تطورات القضايا والملفات الإقليمية والدولية التي تهم البلدين، وفقاً لما نقلته وكالة أنباء الإمارات «وام».
وجاءت المباحثات تلك خلال استقبال الرئيس المصري في القاهرة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والوفد المرافق، حيث تطرق ولي عهد أبوظبي والرئيس عبد الفتاح السيسي - بحضور الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة - إلى مستجدات جائحة كورونا في البلدين والعالم والجهود المبذولة للحد من تداعياتها على مختلف المستويات.
وأكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حرص دولة الإمارات الدائم على التنسيق والتشاور مع مصر فيما يتعلق بالملفات والأزمات الإقليمية وسبل التعامل معها.
من جانبه، رحب الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة الشيخ محمد بن زايد، مشيراً إلى أنها تقدم دفعاً قوياً لمسار العلاقات الثنائية الأخوية والاستراتيجية والعمل المشترك لما فيه مصلحة الشعبين وتحقيق تطلعاتهما إلى التقدم والتنمية والازدهار. وشدد الرئيس المصري خلال اللقاء على التزام مصر بموقفها الثابت تجاه أمن الخليج ورفض أي ممارسات تسعى إلى زعزعة استقراره.
فيما ذكر السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي للرئاسة المصرية، أنه تم بحث عدد من أبرز الملفات المطروحة على الساحة الإقليمية، وكذلك سد النهضة، حيث عكست المناقشات تفاهماً متبادلاً بين الجانبين إزاء سبل التعامل مع تلك الملفات، حسبما أفاد.
وفي هذا السياق، اتفق الجانبان على الاستمرار في بذل الجهود المشتركة سعياً للتوصل إلى تسويات سياسية للأزمات القائمة بعدد من دول المنطقة، واستعادة مؤسساتها الوطنية وصون مقدراتها، لا سيما من خلال العمل على بلورة رؤية شاملة لتطوير منظومة العمل العربي المشترك، بما يكفل تعزيز القدرات العربية على مواجهة التحديات التي تواجه المنطقة والتهديدات المتزايدة للأمن الإقليمي.
وقال المتحدث الرسمي إنه تم الاتفاق كذلك على تعظيم التعاون والتنسيق المصري الإماراتي كدعامة أساسية لحماية الأمن القومي العربي، ومواجهة التدخلات الخارجية في الشؤون السيادية لدول المنطقة، التي أفضت إلى تأجيج التوترات والنزاعات والنشاطات الإرهابية والمتطرفة بها، حيث شدد الرئيس السيسي في هذا الإطار على التزام مصر بموقفها الثابت تجاه أمن الخليج، ورفض أي ممارسات تسعى إلى زعزعة استقراره.


الامارات العربية المتحدة أخبار الإمارات سد النهضة السيسي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة