ألمانيا: يجب محاسبة دمشق على استخدامها السلاح الكيميائي

ألمانيا: يجب محاسبة دمشق على استخدامها السلاح الكيميائي

الاثنين - 29 شعبان 1442 هـ - 12 أبريل 2021 مـ
وزير الخارجية الألماني هايكو ماس (رويترز)

شدد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، اليوم (الاثنين)، على وجوب «محاسبة» النظام السوري، بعدما خلص تحقيق لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى أن دمشق استخدمت أسلحة كيميائية في قصف داخل أراضيها في عام 2018، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.
وجاء في بيان لوزير الخارجية الألماني: «بالنسبة إلينا، من الواضح أن انتهاكا بهذه الصراحة للقانون الدولي يجب ألا يمر من دون عواقب»، مؤكدا وجوب «محاسبة المسؤولين عنه».
وخلصت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بعد إجرائها تحقيقاً، إلى أن القوات الجوية السورية استخدمت غاز الكلور، وهو سلاح كيميائي، أثناء هجوم على مدينة سراقب في عام 2018، وتقع هذه المدينة على بعد 50 كيلومترا جنوب حلب.
والتقرير هو الثاني لفريق تقصي الحقائق التابع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية الذي له سلطة تحديد الجهة المنفذة لهجوم كيميائي.


المانيا الحرب في سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة