الاتحاد الأوروبي وفرنسا يدرسان فرض عقوبات على ساسة لبنانيين

الاتحاد الأوروبي وفرنسا يدرسان فرض عقوبات على ساسة لبنانيين

الخميس - 25 شعبان 1442 هـ - 08 أبريل 2021 مـ
وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان (أ.ف.ب)

تعكف فرنسا والاتحاد الأوروبي على إعداد مقترحات قد تسفر عن تجميد أصول وفرض حظر سفر على ساسة لبنانيين لدفعهم للاتفاق على حكومة لإنقاذ البلاد من انهيار اقتصادي، وفقا لوكالة «رويترز» للأنباء.


كان انفجار ضخم في مرفأ بيروت قد دمر أحياء بأكملها في العاصمة اللبنانية في أغسطس (آب)، ولم يجر بعد تشكيل حكومة لتحل محل الحكومة التي استقالت بعد الحادثة، وذلك في وقت تركت فيه عقود من المحسوبية والفساد وسوء الإدارة البلاد على شفا الإفلاس.


وقادت فرنسا الجهود لمساعدة لبنان، لكنها لم تنجح بعد في دفع الفصائل الطائفية العديدة إلى الاتفاق على حكومة، ناهيك عن الشروع في إصلاحات قد تسمح بتدفق مساعدات أجنبية.


وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان لنواب البرلمان، الثلاثاء: «يجري إعداد مقترحات ملموسة ضد نفس الأشخاص الذين تخلوا عن الصالح العام من أجل مصالحهم الشخصية»، وتابع: «إن لم يضطلع الساسة بمسؤولياتهم، فلن نتردد في الاضطلاع بمسؤولياتنا».


وذكر دبلوماسيان أن فريق لو دريان يدرس كيف يمكن للاتحاد الأوروبي إعداد عقوبات تشمل حظر السفر وتجميد الأصول.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة