الأمير ويليام قد يجري مقابلة للرد على ادعاءات هاري وميغان «حين يصبح ملكاً»

الأمير ويليام قد يجري مقابلة للرد على ادعاءات هاري وميغان «حين يصبح ملكاً»

الجمعة - 20 شعبان 1442 هـ - 02 أبريل 2021 مـ
الأمير البريطاني ويليام (أ.ف.ب)

قال أليستر كامبل، المدير الإعلامي لرئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير، إنه يعتقد أن الأمير ويليام قد يجري مقابلة للرد على الادعاءات التي أطلقها شقيقه هاري وزوجته ميغان في مقابلاتهما مع الإعلامية أوبرا وينفري «حين يصبح ملكاً».
وبحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فقد أوضح كامبل، أن ويليام أوضح له بشكل خاص، أثناء مأدبة عشاء حضرها الاثنان، أنه حين يصبح ملكاً، لن يتبع سياسة الملكة إليزابيث الثانية «بعدم إجراء مقابلات أبداً».
وقال كامبل «كنت في مأدبة عشاء ذات مرة، حيث كان الأمير ويليام من ضمن الحضور، فقمت بسؤاله عما إذا كان ينوي اتباع نهج الملكة بعدم إجراء مقابلات عندما يصبح ملكاً، ليرد ويليام قائلاً إنه لن يتبع هذه السياسة».
ولطالما اعتبرت الملكة إليزابيث، أنه سيكون من الخطأ لها إجراء مقابلات، بل كانت تفضل دائماً إصدار بيانات أو خطابات مسجلة للشعب.
وأوقعت مقابلة هاري وميغان التي بثتها شبكة «سي بي إس» التلفزيونية في السابع من مارس (آذار) النظام الملكي البريطاني في أكبر أزمة له منذ وفاة والدة ويليام وهاري الأميرة ديانا في عام 1997.
وخلال المقابلة، روت ميغان بتأثر، أن العائلة رفضت تقديم مساعدة نفسية لها بعدما راودتها فكرة الانتحار، وقالت إن أحد أفراد العائلة المالكة - لم تذكر اسمه - سأل عن مدى قتامة بشرة ابنها آرتشي عند ولادته، بينما قال هاري، إن والده وريث العرش الأمير تشارلز خذله، وإنه شعر بأنه محاصر.
ورداً على المقابلة، اكتفت الملكة بإصدار بيان أعربت فيه عن «حزنها» للمصاعب التي واجهها هاري وزوجته، مؤكدة أن مزاعمهما حول العنصرية «ستؤخذ على محمل الجدّ»، في الوقت الذي أكدت فيه مصادر ملكية أن الأميرين تشارلز وويليام كانا يرغبان في الرد بالتفصيل على كل ادعاء تم ذكره.
وقالت مصادر أخرى، إن الأمير ويليام يريد مشاركة جانبه من القصة بصورة علنية، وأنه يكافح للتراجع عن فعل ذلك.


لندن العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

فيديو