باحثون في أميركا يبتكرون طائرة مسيرة بحجم النحلة يمكنها القيام بمناورات جوية

باحثون في أميركا يبتكرون طائرة مسيرة بحجم النحلة يمكنها القيام بمناورات جوية

الأحد - 23 رجب 1442 هـ - 07 مارس 2021 مـ
نحلة تقف على زهرة في الولايات المتحدة (أرشيفية - رويترز)

طور فريق من الباحثين في الولايات المتحدة طائرة مسيرة بحجم الحشرة تتميز بكفاءة عالية في الطيران وتستطيع القيام بمناورات جوية.
ويقول الباحث كيفين تشن من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا إن الطائرة الجديدة تعمل بمحرك مرن يتيح لها الطيران لفترات طويلة، ويأمل أن يتم توظيف هذه الروبوتات الطائرة يوماً في القيام بمهام لمساعدة البشر مثل تلقيح النباتات وأعمال المراقبة في المناطق المكتظة، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
وأضاف تشين في تصريحات للدورية العلمية «ترانساكشنز أون روبوتيكس» أن الطائرات المسيرة في العادة تحتاج إلى مساحات واسعة للطيران حيث إنها لا تستطيع المناورة في الأماكن الضيقة أو تحمل الصدمات، مشيراً إلى معظم الطائرات المسيرة في الوقت الحالي كبيرة الحجم ومجهزة للتحليق في الأماكن المفتوحة.
وتعمل الطائرة الجديدة بمحرك مرن مصنوع من أسطوانات مطاطية مغلقة بأنابيب متناهية الصغر مصنوعة من الكربون، وعندما تتدفق الطاقة عبر الأنابيب الصغيرة، فإنها تولد كهرباء تكفي لتشغيل أجنحة الطائرة ودفعها للتحليق.
وذكر تشن أن أجنحة الطائرة يمكنها الرفرفة قرابة 500 مرة في الثانية الواحدة، مما يكسب الطائرة مرونة الحشرات في الطيران حيث تستطيع أداء مناورات جوية مثل القيام بدورة رأسية كاملة في الهواء، مشيراً إلى أن الطائرة يمكنها أيضاً تحمل الصدمات أثناء الطيران، بمعنى أنها يمكنها أن ترتطم بجسم ما ثم تعاود التحليق من جديد.
وأفاد الموقع الإلكتروني «فيز دوت أورج» المتخصص في التكنولوجيا بأن الطائرة تشبه شريط كاسيت مزود بأجنحة، ولا يزيد وزنها عن 6.‏0 غرام بما يوازي حجم النحلة الكبيرة، ويعمل فريق الدراسة على تطوير نموذج أولي جديد من هذه الطائرة يشبه حشرة اليعسوب (ذبابة التنين).


أميركا أخبار أميركا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة