بعد نجاته من حادث خطير... تايغر وودز بـحالة معنوية «جيدة»

بعد نجاته من حادث خطير... تايغر وودز بـحالة معنوية «جيدة»

السبت - 15 رجب 1442 هـ - 27 فبراير 2021 مـ
أسطورة الغولف الأميركي تايغر وودز (أ.ب)

يتماثل أسطورة الغولف الأميركي تايغر وودز للشفاء، وهو بحالة «معنوية جيدة»، بعد يومين من خضوعه لجراحة في ساقيه جراء حادث سير كاد يودي بحياته، وفقاً لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».
وتم نقل وودز إلى مركز سيدرز - سايناي الطبي مساء الأربعاء بعد خضوعه في اليوم السابق لعملية جراحية طارئة في مركز «هاربور - يو سي إل إيه» الطبي بسبب كسور في الرجلين كلتيهما، بالإضافة إلى تحطم الكاحل.
وجاء في بيان على حساب وودز على «تويتر»: «يريد تايغر وعائلته شكركم جميعاً للدعم الرائع والرسائل التي تلقوها في خلال الأيام الماضية».
وتابع: «لن ننشر أي تفاصيل جديدة في الوقت الحاضر. شكراً لكم على خصوصيتكم المستمرة».
وكان وودز الفائز بـ15 لقباً كبيراً يقود سيارته بمفرده صباح الثلاثاء في إحدى ضواحي لوس أنجليس، على طريق اشتهرت بالحوادث المميتة، حينما اصطدمت سيارته بحاجز الفصل الوسطي، وعبرت إلى الممر المعاكس، قبل أن ترتطم بشجرة وتنقلب مرات عدة.
ولم يأتِ البيان الصادر، أمس (الجمعة)، على ذكر تفاصيل عن نوعية العلاج الذي يخضع له نجم الغولف في مركز سيدرز - سايناي الطبي الذي يقع على بُعد نحو 15 كيلومتراً، غرب لوس أنجليس، ويشتهر بمعالجة أثرياء ومشاهير هوليوود.
وخضع وودز لعملية جراحية لتثبيت قضيب في عظمة الساق واستخدام «مجموعة من المسامير والدبابيس»، لتثبيت قدمه وكاحله.
وكان قائد شرطة المقاطعة أليكس فيلانويفا صرح في وقت سابق بأن وودز لن يواجه أي اتهامات بشأن الحادث، وأن «تهمة القيادة المتهورة لها عناصر عدة. هذا مجرد حادث».
لكن بعيداً عن التهم والتحقيقات، يبدو أن مستقبل وودز ثاني أكثر المتوجين بألقاب كبرى (18) في التاريخ خلف جاك نيكلاوس الرياضي بات في خطر. كما أحرز لقب 82 دورة، وهو رقم قياسي يتقاسمه بالتساوي مع سام سنيد.


أميركا الولايات المتحدة أخبار أميركا الجولف رياضة حادث

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة