غارات للتحالف الدولي ضد مواقع «داعش» شمال العراق

غارات للتحالف الدولي ضد مواقع «داعش» شمال العراق

وفاة أحد جرحى الهجوم الصاروخي على أربيل
الثلاثاء - 12 رجب 1442 هـ - 23 فبراير 2021 مـ رقم العدد [ 15428]
طائرتان أميركيتان تشاركان في الحملة ضد داعش (أرشيف - أ.ف.ب)

أعلنت «قيادة العمليات المشتركة» أن طيران التحالف الدولي شن غارات على مواقع لتنظيم «داعش» في منطقة وادي الشام بمحافظة كركوك. وقالت خلية الإعلام الأمني في بيان لها أمس الاثنين، إنه «بأمر من (قيادة العمليات المشتركة)، ووفقاً لمعلومات استخبارية دقيقة من جهاز المخابرات الوطني العراقي، نفذ طيران التحالف الدولي ضربات جوية في وادي الشاي ضمن قاطع المقر المتقدم - كركوك».
وأضاف البيان أنه «من أجل معرفة نتائج هذه الضربات خرجت قوة مشتركة من (اللواء45) بالفرقة الثامنة بالجيش العراقي، مع مكتب جهاز المخابرات الوطني العراقي في كركوك، ووجدت 7 قتلى من عصابات (داعش) الإرهابية سيتم التدقيق في هوياتهم ومناصبهم». وأوضح أن «القوة عثرت على حزامين ناسفين ومخازن للأسلحة والأعتدة الخفيفة. ما زالت العملية مستمرة، وسنوافيكم بالتفاصيل لاحقاً».
وتأتي الغارات بعد يومين من إعلان «حلف شمال الأطلسي (ناتو)» توسيع نطاق عملياته في العراق وزيادة عدد قواته من 500 جندي إلى 4 آلاف جندي، وهو القرار الذي أثار ردود فعل متباينة في الأوساط السياسية العراقية.
وكان «ناتو» أعلن عن زيادة عدد قواته بعد أيام من هجمات أربيل الصاروخية التي أدت إلى وقوع قتلى وجرحى؛ كان آخرهم أمس؛ طبقاً لما أعلنته دائرة صحة أربيل. وقالت «صحة أربيل» في بيان إن «المتوفى يدعى نواف راشد؛ له من العمر 31 عاماً، نزح إلى أربيل من محافظته صلاح الدين»، مبينة أنه «أصيب خلال سقوط صاروخ قرب سوق للماشية». وأوضحت المديرية أن «مصاباً واحداً لا يزال في المستشفى يدعى مصطفى قادر من أهالي كوباني شمال شرقي سوريا وعمره 17 عاماً».
في السياق ذاته؛ كشفت حكومة إقليم كردستان عن معلومات جديدة بشأن الهجوم الصاروخي على مطار أربيل. وقالت الحكومة في بيان إن «بعض الأشخاص تسللوا إلى إقليم كردستان من خارجه وقاموا بتنفيذ الهجمات التي استهدفت المطار وبعض الأحياء السكنية». وفيما أكدت أن «بعض هؤلاء الأشخاص استفادوا من المعاملة الجيدة في أربيل»؛ فإنها أكدت «أهمية التنسيق بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية والتحالف الدولي لمواجهة الجماعات الخارجة عن القانون».


العراق داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة