رئيسة بعثة الأمم المتحدة في العراق تدين «المحاولات الطائشة» لتأجيج التوترات

رئيسة بعثة الأمم المتحدة في العراق تدين «المحاولات الطائشة» لتأجيج التوترات

الأربعاء - 5 رجب 1442 هـ - 17 فبراير 2021 مـ
عمال يزيلون الأنقاض بأعقاب الهجمات الصاروخية في أربيل (أ.ب)

أدانت رئيسة بعثة الأمم المتحدة في العراق، جنين هينيس - بلاسخارت، الهجوم الصاروخي الذي وقع في أربيل، ووصفته بالمحاولة الطائشة لتهديد استقرار العراق.

ونقل موقع «أخبار الأمم المتحدة» عنها القول: «تشكل هذه المحاولات الطائشة لتأجيج التوترات، تهديدات خطيرة لاستقرار العراق»، ودعت إلى التعاون الوثيق بين بغداد وأربيل لتقديم الجناة للعدالة، مشددة على أن العلاقة الإيجابية والمستقرة بين العراق الاتحادي وإقليم كردستان أمر ذو أهمية مطلقة لاستقرار البلد بأكمله.

كما تناولت المسؤولة الأممية، في إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي أمس، ملف الانتخابات العراقية، التي تم تأجيلها إلى أكتوبر (تشرين الأول)، والحالة الإنسانية والاقتصادية في البلاد.

وقالت المسؤولة إنه من الضروري أن تعمل جميع الأحزاب والمرشحين في مناخ حرّ وآمن، لافتة إلى أن الأمر نفسه ينطبق على العاملين في وسائل الإعلام.

ودعت جميع الأطراف والجهات المعنية والسلطات إلى الجلوس معاً للاتفاق على «مدونة قواعد سلوك»، والسماح لجميع المرشحين العراقيين بالعمل بحرية، دون اعتبار للعرق أو نوع الجنس أو اللغة أو الدين أو المعتقد أو الخلفة.


العراق أخبار العراق

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة