زوجة الزعيم الكوري الشمالي تظهر علناً لأول مرة منذ عام

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وزوجته ري سول جو (د.ب.أ)
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وزوجته ري سول جو (د.ب.أ)
TT

زوجة الزعيم الكوري الشمالي تظهر علناً لأول مرة منذ عام

زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وزوجته ري سول جو (د.ب.أ)
زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون وزوجته ري سول جو (د.ب.أ)

ظهرت ري سول جو زوجة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في وسائل الإعلام الرسمية، اليوم الأربعاء، لأول مرة منذ أكثر من عام، حيث رافقت زوجها في حفل موسيقي بمناسبة أحد أكبر الأعياد بالبلاد.
ونشرت «رودونغ سينمون» الصحيفة الرسمية لحزب العمال الحاكم صوراً لهما في الحفل الذي أُقيم بمناسبة عيد ميلاد الزعيم الراحل كيم جونغ إيل والد كيم.
وغالباً ما رافقت ري زوجها في المناسبات العامة الكبرى لكنها لم تُشاهد منذ يناير (كانون الثاني) من العام الماضي عندما شاركت في حدث بمناسبة عطلة رأس السنة القمرية الجديدة، مما أثار تكهنات حول صحتها واحتمال حملها، وفق ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.
وابتسم الزوجان أثناء مشاهدة الحفل الموسيقي في مسرح مانسوداي للفنون في العاصمة بيونغ يانغ. وخلافاً لعدة أحداث سابقة لم يظهر أي شخص في الصور التي نشرتها الصحيفة وهو يضع الكمامة أو يحافظ على تدابير التباعد الاجتماعي.
ولم تؤكد كوريا الشمالية أي حالات إصابة بفيروس «كورونا» لكن وكالة الاستخبارات الوطنية في كوريا الجنوبية تقول إنه لا يمكن استبعاد تفشي المرض هناك لأن كوريا الشمالية كان لها تعاملات نشطة مع الصين، التي ظهر فيها الفيروس لأول مرة، قبل إغلاق الحدود في أوائل العام الماضي.



زيلينسكي يشكر بايدن على قراراته «الجريئة» بشأن أوكرانيا

الرئيس الأميركي جو بايدن يسير رفقة نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال زيارة لكييف (أ.ب)
الرئيس الأميركي جو بايدن يسير رفقة نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال زيارة لكييف (أ.ب)
TT

زيلينسكي يشكر بايدن على قراراته «الجريئة» بشأن أوكرانيا

الرئيس الأميركي جو بايدن يسير رفقة نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال زيارة لكييف (أ.ب)
الرئيس الأميركي جو بايدن يسير رفقة نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال زيارة لكييف (أ.ب)

شكر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الاثنين، نظيره الأميركي جو بايدن على «الخطوات الجريئة» التي اتّخذها لدعم أوكرانيا، مرحّباً بالقرار «الصعب» ولكن «القوي» الذي أقدم عليه سيّد البيت الأبيض بسحبه ترشّحه لولاية ثانية.

وكتب زيلينسكي على منصة «إكس» للتواصل الاجتماعي أنّه «لقد تم اتخاذ العديد من القرارات القوية في السنوات الأخيرة، وسيجري تذكرها كخطوات جريئة اتخذها الرئيس بايدن في مواجهة الأوقات الصعبة. ونحن نحترم القرار الصعب ولكنه قوي الذي اتخذه اليوم».

وأعرب زيلينسكي عن امتنانه لبايدن على «دعمه الثابت لنضال أوكرانيا من أجل الحرية».

وتابع «سنظل دائماً شاكرين لقيادة الرئيس بايدن. لقد دعم بلدنا في أكثر اللحظات درامية في التاريخ، وساعدنا في منع (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين من احتلال بلدنا، واستمر في دعمنا طوال هذه الحرب المروعة»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وأضاف زيلينسكي أن الوضع في أوكرانيا وكل أوروبا «لا يقل تحدياً، ونحن نأمل بصدق أن تواصل أميركا قيادتها القوية لمنع الشر الروسي من النجاح أو جعل عدوانها يثمر».