السعودية تدين هجوم أربيل وتؤكد تضامنها مع العراق في مواجهة الإرهاب

أشخاص ينظرون إلى الأضرار التي سببها الهجوم (إ.ب.أ)
أشخاص ينظرون إلى الأضرار التي سببها الهجوم (إ.ب.أ)
TT

السعودية تدين هجوم أربيل وتؤكد تضامنها مع العراق في مواجهة الإرهاب

أشخاص ينظرون إلى الأضرار التي سببها الهجوم (إ.ب.أ)
أشخاص ينظرون إلى الأضرار التي سببها الهجوم (إ.ب.أ)

أعربت السعودية، اليوم (الثلاثاء)، عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجمات الإرهابية التي استهدفت مطار أربيل الدولي.
ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس)، عن وزارة الخارجية السعودية، قولها: «أن حكومة المملكة، تابعت ببالغ القلق الهجمات الإرهابية التي استهدفت مطار أربيل الدولي، معربةً عن إدانتها واستنكارها الشديدين لتلك الاعتداءات الجبانة التي تُهدد أمن واستقرار العراق والمنطقة، وسلامة الملاحة الجوّية فيها، وبما يقوض جهود التحالف الدولي لمساعدة العراق على محاربة الإرهاب».
وعبرت الوزارة عن «رفض السعودية القاطع لاستهداف أمن العراق وزعزعة وحدته والتأثير على سلامة أراضيه»، وتؤكد بموازاة ذلك «تضامنها الكامل ووقوفها التام إلى جانب جمهورية العراق الشقيقة في كل ما تتخذه من خطوات وإجراءات لحفظ أمنها ودعم جهودها في محاربة التنظيمات الإرهابية التي تسعى للنيل من استقرارها والتأثير على سيادتها».



مقتل 4 باكستانيين بإطلاق نار بمحيط مسجد في مسقط

عملية إطلاق نار استهدفت محيط مسجد في مسقط (رويترز)
عملية إطلاق نار استهدفت محيط مسجد في مسقط (رويترز)
TT

مقتل 4 باكستانيين بإطلاق نار بمحيط مسجد في مسقط

عملية إطلاق نار استهدفت محيط مسجد في مسقط (رويترز)
عملية إطلاق نار استهدفت محيط مسجد في مسقط (رويترز)

قُتل 4 أشخاص من الجنسية الباكستانية، وأُصيب 30 آخرون على الأقلّ بجروح، ليل الاثنين الثلاثاء، في عملية إطلاق نار بمحيط مسجد في مسقط، وفقاً لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».

وقالت الشرطة، في بيان مقتضب في ساعة مبكرة من صباح اليوم، إنّها «تعاملت مع حادثة إطلاق نار في محيط أحد المساجد في منطقة الوادي الكبير، أسفر عن وفاة 4 أشخاص وإصابة عدد آخر حسب المعلومات الأولية».

من جانبها، أفادت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان بأنه «وفقاً لآخر المعلومات الواردة من السلطات العُمانية، قتل 4 باكستانيين نتيجة إطلاق النار عليهم». ولفتت الوزارة إلى أن «30 باكستانياً آخرين يخضعون للعلاج في المستشفيات».

وعاد السفير الباكستاني لدى عُمان، عمران علي، بعض الجرحى في المستشفيات، وفق ما أفادت السفارة على منصة «إكس». وقد نشر مقطع فيديو دعا فيه السفير الجالية الباكستانية في السلطنة إلى التعاون مع السلطات المحلية، وتجنّب الذهاب إلى موقع إطلاق النار. وقال علي: «لقد زرتُ 3 أو 4 مستشفيات. وبفضل الله، جميع المصابين بخير». وأضاف: «نحن على تواصل مع السلطات العُمانية وكذلك المستشفيات. وموظفونا على أهبة الاستعداد للتبرع بالدم في حالات الطوارئ في السفارة»، مشيراً إلى أنه تم إنشاء خط ساخن لتلقي اتصالات من الجرحى وأقاربهم.