الصليب الأحمر: إثيوبيون يموتون جوعاً في إقليم تيغراي

الصليب الأحمر: إثيوبيون يموتون جوعاً في إقليم تيغراي

8.3 مليون شخص بحاجة لمساعدات إنسانية
الأربعاء - 28 جمادى الآخرة 1442 هـ - 10 فبراير 2021 مـ
جنود من الجيش الإثيوبي يقفون أمام مخيم للاجئين (أ.ف.ب)

قال الصليب الأحمر، اليوم (الأربعاء)، إن الإثيوبيين بدأوا يموتون جوعا في إقليم تيغراي شمال البلاد الذي مزقته الصراعات، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.
وذكر رئيس الصليب الأحمر الإثيوبي، أبيرا تولا، خلال مؤتمر صحافي، أن ما يقدر بنحو 8.3 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية في المنطقة، معظمهم لا يحصلون على الأدوية والأغذية المنقذة للحياة.
وأضاف أبيرا تولا بعد عودته من زيارة للمنطقة: «علينا الاستجابة بأسرع ما يمكن... إذا لم تتمكنوا من الوصول إلى الناس، فإن حجم الأزمة سيستمر في الزيادة».
ووفقا لأبيرا تولا، لا يمكن حاليا للعاملين في المجال الإنساني الوصول إلى ما يقرب من 80 في المائة من إقليم تيغراي المضطرب.
وحذر من أنه «بمجرد أن نتمكن من الوصول بشكل كامل إلى المناطق النائية، سنشهد أزمة مدمرة. علينا أن نكون مستعدين للأسوأ».
وتدعو منظمات الإغاثة الدولية منذ أسابيع إلى تحسين الوصول إلى الإقليم الذي مزقته الصراعات.
وشنت إثيوبيا هجوما عسكريا سيطرت من خلاله على إقليم تيغراي التابع لها في نوفمبر (تشرين الثاني)، لتحجيم نفوذ «الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي»، التي تحكم الإقليم وتنتقد الحكومة.


ايثوبيا إثيوبيا أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة