بايدن يبحث مع ماكرون قضايا الشرق الأوسط والشراكة الأميركية الأوروبية

بايدن يبحث مع ماكرون قضايا الشرق الأوسط والشراكة الأميركية الأوروبية

الاثنين - 12 جمادى الآخرة 1442 هـ - 25 يناير 2021 مـ
شدد الرئيس الأميركي جو بايدن على التزامه بتعزيز العلاقات عبر الأطلسي (ا.ف.ب)

بحث الرئيس الأميركي جو بايدن، هاتفياً مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، عدة ملفات من بينها قضايا الشرق الأوسط والصين، وتعهد الرئيسان بالتنسيق عن كثب بشأن مواجهة تغير المناخ وجائحة كورونا والتعافي الاقتصادي العالمي.

وقال البيت الأبيض في بيان، إن بايدن «شدد أيضاً على إلتزامه بتعزيز العلاقات عبر الأطلسي، بما في ذلك من خلال (حلف شمال الأطلسي) الناتو وشراكة الولايات المتحدة مع الاتحاد الأوروبي».

كما اتفق الرئيسان على العمل معا بشأن القضايا المتعلقة بالصين والشرق الأوسط وروسيا ومنطقة الساحل في إفريقيا.

وتحدث بايدن في وقت سابق مع قادة كندا وبريطانيا والمكسيك في أولى مكالماته الرئاسية منذ تنصيبه الأسبوع الماضي.

وشهدت العلاقات بين واشنطن وباريس توتراً في عهد الرئيس السابق دونالد ترمب بسبب محاولة فرنسا فرض ضرائب على شركات التكنولوجيا الأميركية.


أميركا فرنسا أخبار أميركا فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة