جهود سعودية لرفع الوعي بالممارسات الضريبية المخالفة

جهود سعودية لرفع الوعي بالممارسات الضريبية المخالفة

«الزكاة والدخل» تتلقى 12 ألف بلاغ وتكافئ 500 مبلّغ منذ سبتمبر
الجمعة - 9 جمادى الآخرة 1442 هـ - 22 يناير 2021 مـ رقم العدد [ 15396]
«الزكاة والدخل» تتعامل مع البلاغات بسرعة وسرية تامة (الشرق الأوسط)

قالت «الهيئة العامة للزكاة والدخل» السعودية، أمس، إن الجهود التوعوية التي نفذتها بغرض إشراك الجمهور العام في الحد من الممارسات الضريبية المخالفة في الأسواق والمحال التجارية؛ أثمرت تفاعلاً عالي المستوى من المكلفين والمستهلكين بالمملكة على حد سواء، وذلك وفقاً لعدد البلاغات الواردة إلى «الهيئة» في الأشهر الأربعة الماضية.
وبينت «الزكاة والدخل»، أمس، أنها تلقت 12.4 ألف بلاغ في 4 أشهر فقط عن عدد من المخالفات الضريبية، كالتهرب الضريبي، وتحصيل ضريبة قيمة مضافة أعلى أو أقل من النسبة المقرة 15 في المائة، أو تحصيلها من قبل شخص غير مسجَّل، أو عدم إصدار الفواتير الضريبية، أو عدم حفظها، أو عدم الاحتفاظ بالسجلات والفواتير الضريبية، أو عدم وجود الرقم الضريبي على الفاتورة.
وبحسب بيان صدر أمس، ورد إلى قسم التحقيقات الزكوية والضريبية في الهيئة 3776 بلاغاً في سبتمبر (أيلول) الماضي، تلا ذلك 3150 بلاغاً في أكتوبر (تشرين الأول)، و2910 في نوفمبر (تشرين الثاني)، و2558 بلاغاً في ديسمبر (كانون الأول) من العام الماضي.
وتابعت «الهيئة» أن جهود التوعية بالممارسات الضريبية وقنوات الإبلاغ عن المخالفات الضريبية، أسفرت عن وعي ملحوظ عند المكلفين في تجنُّب الممارسات الضريبية المخالفة، وعند المستهلكين فيما يخص الإبلاغ عن المخالفات الضريبية التي تدخل في إطار اختصاص «الهيئة»؛ وقد تجلّى هذا الوعي في الانخفاض التدريجي في عدد البلاغات الواردة إلى «الهيئة» على مدار الأشهر الأربعة الماضية.
وكشفت «هيئة الزكاة والدخل» عن أنها صرفت مكافآتٍ تشجيعية لـ529 مُبلغاً منذ سبتمبر الماضي، وذلك بعد التأكد من صحة البلاغات التي قدموها حول عدد من المخالفات الضريبية، وانطباق شروط استحقاق المكافأة، مبينة أن مخالفة عدم وجود الرقم الضريبي على الفاتورة كانت أكثر مخالفة أُبلغ عنها من قبل المستهلكين، وذلك بـ128 بلاغاً، تليها مخالفة عدم تحصيل ضريبة القيمة المضافة بـ82 بلاغاً، وتحصيل ضريبة أقل من النسبة الأساسية بـ75 بلاغاً.
يأتي ذلك بعد أن بدأت «الهيئة» في شهر فبراير (شباط) من العام الماضي تطبيق لائحة المكافآت التشجيعية للمبلغين، التي تنص على تقديم مكافآت مالية لمن يسهم في الكشف عن مخالفات الأنظمة الضريبية بـ2.5 في المائة من قيمة المخالفات والغرامات، وذلك بحد أقصى مليون ريال، وألف ريال حداً أدنى، حيث تهدف هذه الخطوة إلى الحفاظ على الأموال العامة من خلال تعزيز الالتزام الضريبي، والحد من المخالفات الضريبية بين المكلفين، والتشجيع على التزام المنشآت بمسؤولياتها النظامية.
يُذكر أن رسائل توعية المستهلكين بالمخالفات الضريبية وقنوات الإبلاغ عنها المنشورة على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة لـ«الهيئة»؛ حققت رقماً قياسياً في عدد مرات الوصول بلغ 12.3 مليون مرة في الفترة نفسها، وعبر كثير من الوسوم الترويجية؛ كان على رأسها «بلاغك_يهمنا» و«لا_تتهاون_وبلغ»، و«الزكاة_والدخل».
وتتعامل «الهيئة العامة للزكاة والدخل» مع بلاغات المستهلكين بشأن مخالفات الأنظمة الضريبية في المملكة على وجه السرعة، وبسرية تامة، من قبل الإدارات المختصة لديها.


السعودية الاقتصاد السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة