طهران تتوعد إسرائيل بـعد تحذير بمنع أسلحة نووية إيرانية

طهران تتوعد إسرائيل بـعد تحذير بمنع أسلحة نووية إيرانية

الثلاثاء - 22 جمادى الأولى 1442 هـ - 05 يناير 2021 مـ
داخل منشأة فوردو النووية الإيرانية (أ.ف.ب)

نقلت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إرنا) عن مصدر أمني مطلع أن «على إسرائيل أن تنتظر تبعات الأحداث التي يتحمل مسؤوليتها قادتها»، وذلك رداً على إعلان رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو أن زيادة إيران نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 20 في المائة تهدف إلى تطوير أسلحة نووية، وأن إسرائيل لن تسمح لطهران بذلك.
وقال المصدر الأمني الإيراني إنه «بعد استئناف التخصيب بنسبة 20 في المائة، زعم نتنياهو أنه سيمنع حصول إيران على أسلحة نووية». وأضاف المسؤول الإيراني: «رغم أن إسرائيل تعتقد أن بوسعها الاستمرار في زعزعة استقرار المنطقة، فإن سياسة إيران كانت الابتعاد عن مسارات التوتر، مقابل هذه الأفعال الشريرة».
وتابع المسؤول الإيراني: «إن هذه الأوضاع جعلت المواجهة غير المحدودة الحاسمة مع الأفعال الشريرة مطلباً شعبياً في إيران»، مضيفاً أن مواقف نتنياهو الأخيرة «نوعاً ما اعتراف بدور إسرائيل في الأفعال الشريرة السابقة خلال الشهور الأخيرة في إيران».
وأكد أنه «في ظل هذه الأوضاع، يجب أن تنتظر إسرائيل تبعات الأحداث التي تقع مسؤوليتها على عاتق قادتها».
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من بين أوائل قادة العالم الذين ردوا على إعلان تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 في المائة في منشأة فوردو، حيث قال نتنياهو في بيان صادر عن مكتبه (الأحد) إن «إسرائيل لن تسمح لإيران بإنتاج أسلحة نووية».
ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن نتنياهو قوله إن «قرار إيران الاستمرار في انتهاك التزاماتها، ورفع نسبة تخصيب اليورانيوم، وتجهيز قدرات صناعية لتخصيب اليورانيوم في منشآت تحت أرضية، أمور لا يمكن تفسيرها إلا باعتزام إيران الاستمرار في تحقيق نيتها لتطوير برنامج نووي عسكري».


ايران اسرائيل أخبار إسرائيل أخبار إيران التوترات إيران سوريا و ايران النووي الايراني

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة