مئات الطيور النافقة تغطي شوارع روما ليلة رأس السنة بسبب الألعاب النارية

مئات الطيور النافقة تغطي شوارع روما ليلة رأس السنة بسبب الألعاب النارية

السبت - 19 جمادى الأولى 1442 هـ - 02 يناير 2021 مـ
طيور نافقة على الأرض في شارع بروما (سكاي نيوز)

تسبب إطلاق الألعاب النارية في روما ليلة رأس السنة في نفوق مئات الطيور، حسبما زعمت جماعات حقوق الحيوان، ووصفت الأمر بـ«المجزرة»، وفقاً لشبكة «سكاي نيوز».

وأظهرت لقطات فيديو للطرق بالقرب من محطة القطار الرئيسية في العاصمة الإيطالية عشرات الطيور - معظمها من الزرزور - نافقة على الأرض.



ولم يكن السبب مؤكدًا، لكن المنظمة الدولية لحماية الحيوانات قالت إنه من المحتمل أن تكون الألعاب النارية التي انطلقت في الحي الذي يستخدمه العديد من الطيور هي السبب.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة لوريدانا ديغليو: «من الممكن أن تكون الطيور قد نفقت من الخوف. يمكنها الطيران معا وضرب بعضها البعض، أو ضرب النوافذ أو خطوط الكهرباء. دعونا لا ننسى أن الطيور يمكن أن تموت من النوبات القلبية أيضاً».

وكان عرض الألعاب النارية انتهاكًا للحظر الذي فرضته مدينة روما، والذي تم تجاهله على نطاق واسع. كما فرضت العاصمة الإيطالية حظر تجول بدءًا من الساعة العاشرة مساءً كجزء من قيودها المتعلقة بمكافحة فيروس «كورونا».

ودعا الفرع الإيطالي لـلمنظمة الدولية لحماية الحيوانات إلى حظر بيع المفرقعات النارية للاستخدام الشخصي، بسبب التهديد الذي تمثله على الحيوانات.

بدورها، قالت الجمعية الملكية لحماية الطيور إن هناك القليل من الأدلة التي تشير إلى أن الألعاب النارية تضر الطيور البرية، لكن هناك حاجة إلى المزيد من البحث لضمان أفضل مسار للعمل للحفاظ عليها.

وأضافت الجمعية: «لتقليل أي تأثير سلبي للألعاب النارية على الطيور، نحث منظمي عروض الألعاب النارية على تجنب إطلاق المفرقعات بالقرب من مناطق الحياة البرية الحساسة، مثل المحميات الطبيعية، ومواقع تعشيش الطيور البرية وتواجدها».


إيطاليا إيطاليا أخبار حيوانات روما عالم الحيوان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة