السجن 5 أعوام ونصف العام لعنصر من تنظيم «داعش» في ألمانيا

السجن 5 أعوام ونصف العام لعنصر من تنظيم «داعش» في ألمانيا

الجمعة - 19 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 04 ديسمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15347]

قضت محكمة في شتوتغارت، أول من أمس، بالسجن 5 أعوام ونصف العام بحق ألماني في الثانية والثلاثين، بتهمة الانتماء إلى «منظمة إرهابية أجنبية»؛ هي تنظيم «داعش»، و«دعمها». واعتقل «دسبر.ف» في ديسمبر (كانون الأول) 2017، واشتبه أولاً بأنه أراد تنفيذ اعتداء بواسطة سيارة عبر صدم حشد في ساحة بمدينة كارلسرويه (جنوبي غرب)، لكن محكمة شتوتغارت؛ التي يمثل أمامها منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، لم تتمكن من إثبات نيته هذه.
غير أن القضاة أدانوه بالاتصال بأعضاء ومناصرين لتنظيم «داعش» بداية عام 2015 من مكان إقامته في ألمانيا، وبمساعدة بعضهم في نشر «أشرطة مصورة دعائية» على الإنترنت مع إخفاء عناوينهم الإلكترونية. وأضاف القضاة أنه في يونيو (حزيران) 2015 غادر المتهم ألمانيا للمرة الأولى متوجهاً إلى العراق، وتحديداً إلى مدينة أربيل. وقبيل عودته في مارس (آذار) 2016 تلقى أمراً من إمام في التنظيم المتطرف بـ«ارتكاب اعتداء بدافع إرهابي في ألمانيا». لكنه لم ينجح في تنفيذ الاعتداء؛ لأن رفاقه الفرنسيين في مكان سكنه أبلغوا الشرطة بأمره بعد اشتباههم بأنه يعتزم «ارتكاب هجوم» على الأراضي الألمانية. وقرر عندها أن يعود في نهاية يوليو (تموز) 2016 إلى أربيل، حيث رصد لحساب التنظيم المتطرف مقراً رسمياً تمهيداً لمهاجمته. لكن قوات الأمن كشفت عن أمره وسجنته لشهرين. وعاد بعده إلى ألمانيا في يوليو 2017، واعتُقل «غداة الذكرى الأولى للاعتداء الجهادي الذي استهدف سوقاً ميلادية في برلين»، وكان الأكثر دموية في ألمانيا؛ إذ أسفر عن مقتل 12 شخصاً وإصابة المئات. ومنذ 2009، أحبطت السلطات الألمانية 17 محاولة اعتداء متطرف. وتتحدث وزارة الداخلية عن وجود 615 متشدداً في ألمانيا تعدّهم خطرين.


المانيا الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة