استخبارات كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تنتهج سياسة «الحيطة والحذر» عقب فوز بايدن

استخبارات كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تنتهج سياسة «الحيطة والحذر» عقب فوز بايدن

السبت - 13 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 28 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15341]
كوريا الشمالية صامتة حيال فوز بايدن بالرئاسة في أميركا (أ.ب)

ذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن هيئة الاستخبارات الكورية الجنوبية توصلت إلى تقييم مفاده أن كوريا الشمالية تنتهج سياسة «الحيطة والحذر» في أعقاب فوز جو بايدن بانتخابات الرئاسة الأميركية. ونقل كيم بيونغ كي، من الحزب الديمقراطي الحاكم في سيول وهو أيضاً عضو بارز في لجنة الاستخبارات البرلمانية، عن هيئة الاستخبارات الوطنية الكورية الجنوبية قولها إن وسائل الإعلام الكورية الشمالية لم تتحدث بعد عن فوز بايدن، حسب شبكة «كيه بي إس وورلد» الإذاعية الكورية الجنوبية أمس. وهذا الصمت يأتي معاكساً للطريقة التي تحدثت بها وسائل الإعلام الكورية الشمالية عن نتيجة الانتخابات الرئاسية الأميركية في غضون عشرة أيام في السابق. وقال النائب البرلماني إن كوريا الشمالية أصدرت أمراً لبعثاتها الدبلوماسية في الخارج بالامتناع عن استفزاز الولايات المتحدة، محذرةً الدبلوماسيين من أنهم سيخضعون للمساءلة إذا حدثت أي مشكلات.
وذكرت هيئة الاستخبارات الكورية الجنوبية أن هذا يعكس قلق بيونغ يانغ فيما يتعلق بشأن اضطرارها للبدء في السعي إلى تحسين العلاقات مع واشنطن.


North America الانتخابات الأميركية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة