قيادة الكويت تهنئ السعودية بنجاح قمة العشرين

قيادة الكويت تهنئ السعودية بنجاح قمة العشرين

الثلاثاء - 9 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 24 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15337]
أمير دولة الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح

أعرب أمير دولة الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، عن خالص تهانيه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، بمناسبة نجاح قمة الرياض لمجموعة العشرين، برئاسة المملكة العربية السعودية.

وأشاد الشيخ نواف الأحمد بما حظيت به هذه القمة المهمة من تنظيم متقن وإدارة متميزة «أسهمت في توصلها إلى قرارات بناءة وتوصيات مثمرة، لا سيما في مجال تعزيز التعاون الدولي لمواجهة جائحة فيروس كورونا، والحد من تداعياتها السلبية على مختلف مناحي الحياة»، إضافة إلى تحفيز الجهود «للإيفاء باستحقاقات متطلبات التنمية المستدامة التي ينشدها الجميع، ومواكبة التطورات المتلاحقة، خاصة الأوضاع الصحية».

وأكد أمير الكويت أن «ما حققته هذه القمة من نجاح، من خلال حرص جميع أعضائها على المشاركة بصورة فعالة، رغم الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم أجمع، يجسد جلياً ما تحظى به المملكة من تقدير ومكانة مرموقة لدى المجتمع الدولي، وهو مبعث فخر واعتزاز الجميع».

وبدوره، هنأ ولي عهد الكويت الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، ورئيس الوزراء الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، خادم الحرمين الشريفين بنجاح قمة الرياض لمجموعة العشرين.

وأشاد مجلس الوزراء الكويتي بالنتائج الإيجابية المهمة التي تحققت برئاسة المملكة لقمة مجموعة العشرين، وأوضح المجلس، خلال اجتماعه الأسبوعي أمس، برئاسة الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، أن «نجاح السعودية في رئاسة اجتماعات هذه المجموعة يعكس الدور الحيوي الإيجابي الذي تقوم به على جميع المستويات، ويضاف إلى سجل إنجازاتها المشهودة إقليمياً ودولياً، كما يجسد حرصها الصادق على حماية الإنسان في كل مكان».

ومن العاصمة التونسية، أعرب الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، الدكتور محمد علي كومان، عن سعادته البالغة بالنجاح الكبير الذي حققته السعودية في استضافة وتنظيم ورئاسة قمة قادة دول مجموعة العشرين الاستثنائية، وأكد أن «نجاح هذه القمة يأتي بالتوازي مع ما تشهده المملكة، في ظل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده، من تحولات اقتصادية واجتماعية كبيرة في إطار رؤية السعودية الطموحة 2030».

وثـمَّن «حرص خادم الحرمين الدائم على خدمة القضايا العربية والإسلامية، وجهوده المخلصة في مجابهة التحديات العالمية، وتعزيز التعاون الدولي، مما يعزز المكانة المرموقة والثقل الاقتصادي والسياسي الذي باتت تتمتع به السعودية».


Kuwait السعودية قمة العشرين

أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة