مصر تنفي عجز المستلزمات الطبية في المستشفيات

مصر تنفي عجز المستلزمات الطبية في المستشفيات

الاثنين - 8 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 23 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15336]

نفت السلطات المصرية ما وصفته بـ«ادعاءات» بشأن انتشار فيروس «كورونا» بين نزلاء السجون، متهمة جماعة الإخوان المسلمين «المحظورة»، بالترويج للأمر، بهدف «تخفيف القبضة الأمنية على عناصر الجماعة المسجونين».
ووفق آخر إحصاءات وزارة الصحة المصرية، فقد تم تسجيل 358 إصابة جديدة بفيروس «كورونا» و14 وفاة. وقال خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة في بيان إن «إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس (كورونا) المستجد هو 112676 حالة، من ضمنها 101783 حالة تم شفاؤها، و6535 حالة وفاة».
من جهة أخرى، نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري ما تردد من أنباء بشأن وجود عجز في المستلزمات الطبية بالمستشفيات الحكومية بالتزامن مع الموجة الثانية لفيروس «كورونا». وأوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في بيان أمس، أنه تواصل مع وزارة الصحة والسكان والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدة أنه لا صحة لوجود أي عجز في المستلزمات الطبية بالمستشفيات الحكومية، مُشددة على توافر جميع المستلزمات الطبية بكافة المستشفيات الحكومية، وأن يوجد هناك مخزون استراتيجي كاف منها.
وأشارت الوزارة إلى وجود متابعة مستمرة ورصد لموقف توافرها بشكل يومي من خلال نظام إلكتروني لإمداد المستشفيات بكافة الاحتياجات اللازمة على الفور، تنفيذا لخطة الحكومة لمواجهة فيروس «كورونا».
ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط (الرسمية)، عن مصدر أمني نفيه ما جرى تداوله عبر إحدى الصفحات قال إنها موالية لجماعة الإخوان، على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بشأن «الادعاء بانتشار فيروس (كورونا) بين نزلاء السجون». وأكد المصدر أن ما جرى تداوله في هذا الشأن «عارٍ تماما من الصحة... ولم يتم رصد ثمة حالات إصابة».
وعلقت الزيارة بجميع السجون والليمانات التابعة لقطاع السجون، في مارس (آذار) الماضي، ضمن إجراءات احترازية عدة اتخذتها السلطات المصرية لمنع انتشار الفيروس في السجون، قبل أن يتم استئناف الزيارات نهاية أغسطس (آب) الماضي، مع استمرار باقي الإجراءات الوقائية والاحترازية والصحية، والتي تشمل التعقيم المستمر.
وأرجع المصدر الترويج لتلك الأنباء، بأنه «ضمن محاولات الأبواق الإعلامية، التابعة للجماعة الإرهابية نشر الأكاذيب؛ لتأليب الرأي العام في محاولة لتخفيف القبضة الأمنية على عناصر الجماعة الإرهابية داخل السجون». وشدد على أن «قطاع السجون يقدم الرعاية الصحية لجميع النزلاء، ويراعي التدابير الوقائية داخل السجون».


مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة