وفاة 7 أشخاص في روسيا بعد شرب معقم لليدين

وفاة 7 أشخاص في روسيا بعد شرب معقم لليدين

الأحد - 7 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 22 نوفمبر 2020 مـ
زجاجة معقم لليدين (أرشيفية - أ.ب)

ذكر تقرير صحافي أن سبعة أشخاص لقوا حتفهم بعد شرب معقم لليدين، بعد نفاد الكحول في حفل بروسيا.

وحسب ما أوردته صحيفة «ذا صن»، ظل اثنان آخران في غيبوبة بعد طرد المادة الكيميائية من أجسامهما.

وذكرت الصحيفة أن التسعة أفراد شربوا معقم اليدين في مدينة تومتور في شرق البلاد، في ظل استخدام واسع النطاق لغسول اليدين، بسبب جائحة «كورونا».

كان الضحايا الثلاثة الأوائل هم امرأة تبلغ من العمر 41 عاماً ورجلان تتراوح أعمارهما بين 27 و59 عاماً، بينما توفي ثلاثة رجال آخرون أمس (السبت)، بالإضافة إلى واحد اليوم (الأحد).

وبعد وفاة الثلاثة حالات الأولى، نقلت طائرة إجلاء طبي ستة آخرين إلى العاصمة الإقليمية ياكوتسك.

وقالت هيئة مراقبة الصحة العامة الفيدرالية في بيان، «تم تسجيل تسع حالات تسمم بمعقم اليدين، من بينها سبع حالات في حالة خطيرة». وقال المدعي العام الإقليمي: «التسمم حدث نتيجة شرب معقم اليدين».

ووفقاً للتقارير، شرب رواد الحفلة معقم اليدين، الذي يحتوي على 69 في المائة من مادة الميثانول، عندما نفد الكحول.

وتم فتح قضية جنائية، وفي الوقت نفسه، حذر مسؤولو الصحة المحليون السكان المحليين من شرب المطهر.

جاء ذلك بعد وفاة ثلاثة أشخاص وإصابة شخص بالعمى، بعد استهلاك معقم لليدين يحتوي على الميثانول، حسبما قال مسؤولو الصحة في نيو مكسيكو في يونيو (حزيران) الماضي.

جدير بالذكر أن روسيا سجلت اليوم (الأحد)، زيادة يومية قدرها 24581 إصابة بفيروس كورونا المستجد، لترتفع حصيلة الإصابات بالفيروس في البلاد إلى مليونين و89329 حالة. كما سجلت السلطات 401 وفاة مرتبطة بالفيروس خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات هناك إلى 36179 وفاة.


روسيا فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة