«باتنا» ينعش هجوم الفتح قبل موقعة الاتفاق

«باتنا» ينعش هجوم الفتح قبل موقعة الاتفاق

الإصابة تغيّب الهولندي فريدي عن المواجهة
السبت - 6 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 21 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15334]
المدرب البليجيكي فيريرا

استعاد المدرب البليجيكي فيريرا لاعبه المغربي مراد باتنا حيث بات من المرجح أن يقود خط الهجوم في المباراة المقبلة أمام الاتفاق، بعد أن خرج مصابا في المباراة الأخيرة قبل التوقف أمام الشباب. ويسعى فيريرا لعلاج حالة الغيابات الكبيرة في صفوف الفريق وخصوصا في خطى الوسط والهجوم من خلال الاستعانة بعدد من اللاعبين الصاعدين من درجة الشباب والذين تم استدعاؤهم بداية الموسم.
وسيفقد الفتح في المباراة المقبلة المهاجم الهولندي تي فريدي الذي يواصل مراحل العلاج وكذلك حسن الحبيب الذي تعرض للطرد في المباراة الأخيرة إضافة إلى الاحتمالية الكبير في تواصل غياب المغربي مروان سعدان الذي دخل المرحلة الأخيرة من العلاج إثر إجرائه عملية في الأنف.
من جهة ثانية، ناقشت إدارة نادي الفتح سبل المحافظة على تفوق ألعاب النادي المختلفة والبقاء في صدارة أندية دوري المحترفين المطبقة للحوكمة والتي تم الإعلان عن نتائجها من قبل وزارة الرياضة.
وتم خلال الاجتماع الذي ترأسه المهندس سعد العفالق رئيس النادي مناقشة العديد من الأمور المتعلقة بجميع ألعاب النادي ومن ضمنها الفريق الأول لكرة القدم، إضافة إلى الفئات السنية التي تشارك في الدوري الممتاز وتسجل نتائج مميزة.
وبدأ الاجتماع بكلمة لرئيس النادي شكر خلالها الجميع على العمل المقدم والجهود المبذولة في جميع القطاعات خلال الفترة الماضية، منوهاً بحصول الفتح على المركز الأول في نتائج تقييم نظام الحوكمة للربع الثاني للموسم الرياضي 2020 - 2021.
وأكد العفالق أن هذا الأمر تحقق نظير جهد وعمل إداري مميز للقائمين على ملف الحوكمة في النادي، مطالباً الاستمرار بالأداء نفسه لمواصلة التميز وتحقيق المعايير التي وضعتها وزارة الرياضة ممثلة في فريق استراتيجية دعم الأندية الرياضية.
بعدها تطرق المجتمعون للعديد من الملفات أبرزها ملف كرة القدم بجميع فئاتها والنتائج التي حققها الفريق الأول لكرة القدم في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين حتى الآن، كما تمت مناقشة ملف بقية الألعاب المختلفة بالنادي وإعدادها ومتطلباتها ومدى قدرتها على المنافسة.
واستعرض المجتمعون خطة تطوير المنشآت واستراتيجية النادي والمبادرات المندرجة تحتها، والتأكد من أن الخطط التي تم وضعها للموسم الحالي تسير على النحو المطلوب، وأسفرت النقاشات عن إعادة تشكيل بعض اللجان لتواكب الأطروحات التي تمت خلال الاجتماع.
وإضافة إلى هذا المنجز المتعلق بالاستراتيجية فقد نجح النادي في الحصول على الرخصة الآسيوية كناد وحيد في المنطقة الشرقية يحصل عليها بعد أن تم الإعلان عن الأندية التي نجحت في الحصول على الرخصة مساء أول من أمس.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة