تونس تكشف عن 33 خلية تكفيرية منذ بداية السنة

تونس تكشف عن 33 خلية تكفيرية منذ بداية السنة

الثلاثاء - 2 شهر ربيع الثاني 1442 هـ - 17 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [ 15330]

قال توفيق شرف الدين وزير الداخلية التونسية إن الوضع الأمني العام في تونس يتسم بالاستقرار رغم الظروف الاستثنائية التي تعيشها البلاد، وقدم معطيات حول الوضع الأمني في تونس وما سجلته الوحدات الأمنية من عمليات أمنية استباقية ضد التنظيمات الإرهابية.
وأكد أمام أعضاء لجنة الأمن والدفاع في البرلمان التونسي عن نجاح أجهزة الأمن بدعم من الوحدات العسكرية منذ بداية السنة الحالية في الكشف عن 33 خلية تكفيرية، كما تم تنفيذ 48 عملية استباقية مكنت من القضاء على 9 عناصر إرهابية كما تم الكشف عن مخابر لصنع المتفجرات، وهو ما مكن من تفادي عدة عمليات إرهابية خطيرة.
وأضاف المصدر ذاته أنه تم أيضاً إيقاف 1020 شخصاً بتهم الانتماء إلى جماعات إرهابية كما تم إحالة 876 شخصاً على القطب القضائي لمكافحة الإرهاب وإيداع 112 عنصراً السجن. وأكد شرف الدين أنه تم القضاء على عنصرين من العناصر الإرهابية المتحصنة بالجبال، مشيراً إلى أن النجاحات الأمنية تعود إلى مجموعة من التدابير والاحتياطات الأمنية، التي أعطت أكلها، على حد تعبيره.
وكانت أجهزة مكافحة الإرهاب في تونس، قد أعلنت نهاية الأسبوع الماضي عن إلقاء القبض على الإرهابي التونسي الخطير المعروف بكنية «أبو قسورة المسلم»، وهو عنصر أمني تعرض للعزل قبل سنوات، وقالت إنه كان يخطط لتشكيل تنظيم إرهابي جديد، مستغلاً إحدى القاعات الرياضية لاستقطاب عناصر شابة غير مكشوفة للأمن التونسي. وأكد تواصله مع عناصر إرهابية موالية لتنظيم «داعش»، وكذلك عدد من العناصر المتطرفة، التي لا تزال متحصنة بجبال سيدي بوزيد والقصرين.


تونس تونس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة