جنود فرنسيون يقتلون «عشرات» من المتطرفين في مالي

جنود فرنسيون يقتلون «عشرات» من المتطرفين في مالي

السبت - 29 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 14 نوفمبر 2020 مـ
وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي (أ.ف.ب)

قتل جنود فرنسيون «عدة عشرات» من المقاتلين من جماعات متطرفة، خلال عملية في مالي غرب أفريقيا، طبقاً لما ذكرته هيئة الأركان الفرنسية.
واشتبك جنود مع متشددين بوسط مالي، على بعد حوالي 180 كيلومتراً شرق العاصمة الإقليمية، موبتي، وتم نشر طائرات «ميراج» ومروحيات هجومية وقوات برية.
وفي البيان الصادر، مساء أمس الجمعة، لم يكشف الجيش الفرنسي عن عدد المتشددين الذين قُتلوا في العملية التي استمرت عدة ساعات، ووقعت أول من أمس الخميس، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الألمانية.
وتمت مصادرة أو تدمير حوالي 20 دراجة نارية وقطعة سلاح.
وتقاتل فرنسا جماعات متشددة في منطقة الساحل الواسعة، بايع البعض منها تنظيم «داعش» أو «القاعدة».
وتنشط بعثة تابعة للاتحاد الأوروبي لتدريب قوات مسلحة وبعثة عسكرية تابعة للأمم المتحدة أيضاً، في الدولة التي تمزقها الأزمات.
وجاء البيان بعد أن أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورانس بارلي، أمس الجمعة، أن متطرفاً بارزاً قُتل برصاص جنود فرنسيين في مالي.
وتنشر فرنسا نحو 5100 جندي في منطقة الساحل التي تمتد عبر مالي، لمقاتلة الجماعات المتطرفة.


فرنسا مالي فرنسا مالي أخبار أفريقيا الارهاب

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة