مطالبة فرنسية بضمانات لحماية الأرمن في قره باغ

مطالبة فرنسية بضمانات لحماية الأرمن في قره باغ

الثلاثاء - 24 شهر ربيع الأول 1442 هـ - 10 نوفمبر 2020 مـ
رجل وامرأة يمران من أمام شاشة تُظهر علَمَي أرمينيا (يسار) وناغورنو قره باغ في يريفان عاصمة أرمينيا (أ.ب)

أعلن مكتب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن فرنسا تريد العمل على الفور من أجل التوصل لتسوية سياسية طويلة الأمد تمكن السكان الأرمن من البقاء في منطقة ناغورنو قره باغ، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية.

وقالت الرئاسة الفرنسية (قصر الإليزيه) إن باريس تواصل المحادثات مع روسيا «للتوصل إلى اتفاق دائم يحفظ مصالح أرمينيا ويحترمها».

وتترأس فرنسا والولايات المتحدة وروسيا، بشكل مشترك، «مجموعة مينسك» التي تسعى لحل الصراع الدائر في ناغورنو قرة باغ منذ تسعينات القرن الماضي.

وأفاد «قصر الإليزيه» بأن فرنسا ملتزمة بضمان أن أي اتفاق سيعطي الشعب الأرميني «ضمانات قوية بشأن السكان المدنيين وأمنهم وتطلعاتهم»، وكذلك ضمان الأمن والاستقرار في المنطقة. كما قال إنه ينبغي على الداعم الرئيسي لأذربيجان، في إشارة إلى تركيا، أن «تضع حداً لاستفزازاتها» و«لا تفعل شيئاً للتنازل عن إمكان التوصل إلى اتفاق دائم يجري التفاوض عليه بين الأطراف في إطار (مجموعة مينسك)».


فرنسا أخبار أرمينيا أخبار روسيا اذربيجان و ارمينيا تركيا أخبار فرنسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة